تسجيل الدخول

مصر: حكم نهائي.. الإعدام للراهبين قاتلي «رئيس دير أبومقار»

كل الوطن- فريق التحرير24 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
مصر: حكم نهائي.. الإعدام للراهبين قاتلي «رئيس دير أبومقار»

كل الوطن- صحيفة المصريون: أصدرت محكمة جنايات دمنهور، المنعقدة بمحكمة إيتاي البارود الابتدائية، حكمًا بإعدام المتهمين في قضية قتل الأنبا «إبيفانيوس»، أسقف ورئيس دير أبومقار بوادي النطرون، بإجماع الآراء وألزمتهما بالمصروفات وأتعاب المحاماة.

صدر الحكم، برئاسة المستشار جمال طوسون، وعضوية المستشارين شريف عبد الوارث فارس ومحمد المر، وسكرتارية حسنى عبدالحليم.

كانت المحكمة قررت في جلستها الماضية، بتاريخ 23 فبراير الماضي، إحالة أوراق القضية والمتهم فيها وائل سعد تواضروس، المعروف باسم أشعياء المقاري قبل تجريده من الرهبنة، والراهب فلتاؤس المقاري والاسم بالمولد ريمون رسمي منصور، إلى فضيلة المفتي لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهما بالتهمة المسندة إليهما.

كان الراهب جبرائيل المقاري عثر على جثمان الأنبا إبيفانيوس مقتولًا في إحدى طرقات دير أبومقار، 29 يوليو الماضي، أثناء ذهابه لأداء صلاة التسبيحة، ولم يتمكن من التعرف على شخصية المجنى عليه وقتها بسبب الظلام، فذهب إلى الكنيسة وأبلغ الموجودين الذين تعرفوا عليه.

وحاول المتهم الأول، وائل سعد تواضروس، الانتحار بالسم المستخدم في المزرعة التي كان يشرف عليها، على خلفية قرار البابا تواضروس بتجريده من الرهبنة، بينما حاول المتهم الثاني، فلتاؤس المقاري، الانتحار بقطع شرايينه وإلقاء نفسه من أعلى مبنى العيادة.

وتوفي الراهب زينون المقاري، في دير المحرق بأسيوط، وهو أب اعتراف المتهم الأول وائل سعد تواضروس قبل تجريده من الرهبنة، متأثرا بالسم الذي وجد في أحشائه، ولم يتم التوصل بوجود شبهة جنائية في وفاته أم أنها محاولة انتحار، وذلك بعد قرار نقله من دير أبومقار ضمن 6 رهبان آخرين تم استبعادهم من الدير بناءً على قرار البابا تواضروس لضبط الرهبنة بالدير.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.