تصرف غير رياضي وبكاء ورفض مواصلة اللعب في مونديال السيدات

كل الوطنآخر تحديث : الإثنين 24 يونيو 2019 - 4:19 مساءً
تصرف غير رياضي وبكاء ورفض مواصلة اللعب في مونديال السيدات

تصرفت لاعبة منتخب الكاميرون بشكل غير أخلاقي خلال مجريات المباراة التي جمعت منتخب بلادها بنظيره الإنجليزي أمس (0-3) في الدور الـ16 لبطولة كأس العالم للسيدات المقامة في فرنسا.

ووثقت عدسات الكاميرا مع بداية المواجهة لقطة لأوغوستين إيدجانغ لاعبة المنتخب الكاميروني، وهي تبصق على إحدى لاعبات الفريق المنافس في مشهد “مقرف” لا يمت للروح الرياضية بصلة.

ولحسن حظ اللاعبة الكاميرونية، فالحكم لم ينتبه للقطة على الرغم من وجود تقنية حكم الفيديو المساعد “الفار”.

هذه اللقطة لم تكن الأبرز في المباراة، ففي اللحظات الأخيرة من الشوط الأول، أحرز المنتخب الإنجليزي الهدف الثاني وتم احتسابه بعد اللجوء لتقنية “الفار”، لكن الكاميرونيات اعترضن بشدة على ذلك، على اعتبار أن الهدف جاء من تسلل واضح، ووصل بهن الأمر إلى رفض مواصلة اللعب لبضع دقائق.

الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، فعقب نهاية شوط المباراة الأول، أثارت لاعبات المنتخب الكاميروني فضيحة من العيار الثقيل، باتهامهن الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” و”الفار” بالعنصرية، حتى أن البعض منهن رفضن العودة لأرضية الملعب لخوض مجريات الشوط الثاني، احتجاجا على قرارات الحكم، قبل أن يتدخل بعض المسؤولين لثنيهن عن ذلك.

وتواصلت “الدراما” في الشوط الثاني، حيث تمكن المنتخب الكاميروني من تسجيل هدف تقليص الفارق، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل، وهو ما أثار حفيظة الكاميرونيات مجددا، حتى أن مسجلة الهدف لم تتمالك دموعها، وأجهشت بالبكاء داخل رقعة الملعب.

المصدر: eurosport.ru

رابط مختصر
2019-06-24 2019-06-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن