تسجيل الدخول

إدانة عربية ودولية واستدعاء سفراء اسرائيل واخرى سحبت سفيرها

2010-05-31T16:21:00+03:00
2014-03-09T16:06:07+03:00
عربي ودولي
kolalwatn31 مايو 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
إدانة عربية ودولية واستدعاء سفراء اسرائيل واخرى سحبت سفيرها
كل الوطن

كل الوطن – متابعات – توالت ردود الفعل العربية والدولية المنددة بالهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان يبحر في المياه الدولية بعرض البحر المتوسط باتجاه

كل الوطن – متابعات – توالت ردود الفعل العربية والدولية المنددة بالهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان يبحر في المياه الدولية بعرض البحر المتوسط باتجاه قطاع غزة لكسر الحصار المفروض على القطاع، والذي اسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المتضامنين الدوليين على متن الاسطول فجر اليوم الاثنين، فقد استدعت عدة دول سفرائها في اسرائيل، واخرى سحبت سفيرها من اسرائيل.

الامم المتحدة

اعربت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي، عن صدمتها حيال الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي اوقع قتلى وجرحى.

الجامعة العربية

ووصفت الجامعة العربية الهجوم الإسرائيلي على أسطول الحرية بـ ” العمل الإرهابي”، وقالت في بيان صحفي : إن الهجوم الذي اقترفته قوات الاحتلال الإسرائيلي يؤكد بكل جلاء الطبيعة العدوانية لإسرائيل واستخفافها بكل القواعد والقوانين الإنسانية والدولية.

ودعت الجامعة المجتمع الدولي ومؤسساته إلى التحرك الفوري لاتخاذ الإجراءات الرادعة “ضد هذه الدولة المارقة، التي تمارس كل أنواع الإرهاب والقرصنة، وإثارة التوتر والاضطراب في المنطقة وفي عرض البحر الأبيض المتوسط”.

وأعلنت الجامعة العربية عن عقد اجتماع طارىء لمجلس الجامعة العربية غدا الثلاثاء لاتخاذ موقف عربي من هذا الهجوم الإسرائيلي .

الاتحاد الاوروبي

أعربت وزيرة الخارجية للاتحاد الأوروبي، كاترين اشتون، عن أسفها العميق إزاء سقوط قتلى في عملية الاقتحام الإسرائيلية للسفن الست، وطالبت بإجراء تحقيق مستفيض في ظروف هذه العملية والسماح فورا بنقل الإمدادات الإنسانية إلى قطاع غزة.

الفاتيكان

عبر الفاتيكان، عن تألمه وقلقه إثر الهجوم العسكري الإسرائيلي على أسطول الحرية الذي كان يحاول الوصول إلى غزة لكسر الحصار عليها.

وقال الناطق باسمه الأب فيديريكو لومباردي لوكالة فرانس برس، “انه عمل مؤلم جدا لا سيما بسبب خسارة غير مجدية للارواح. الفاتيكان يتابع الوضع بكثير من الانتباه والقلق”.

وخلص الناطق إلى القول إن “البابا الذي يتوجه في الأيام المقبلة إلى منطقة الشرق الأوسط لن يفوت فرصة أن يعرض مرة جديدة رسالته للسلام”.

واشنطن

أعربت الولايات المتحدة الأميركية عن أسفها لخسارة أرواح بشرية بعد الهجوم الإسرائيلي على أسطول الحرية المتوجه إلى قطاع غزة.

وقالت أنها تريد معرفة ظروف المأساة كما جاء في بيان صادر عن البيت الأبيض نشر اليوم.

اليونان

وقررت الحكومة اليونانية وقف المناورات العسكرية المشتركة مع سلاح الجوي الإسرائيلي بعيد الهجوم الاسرائيلي على أسطول الحرية، وأعلنت وزارة الدفاع اليونانية اعن وقف هذه المناورات والتي بدأت الأسبوع الماضي وكان من المقرر أن تستمر حتى الثالث من حزيران.

وكانت اليونان استدعت بشكل عاجل اليوم، السفير الاسرائيلي في اثينا لمطالبته ب”معلومات فورية” بشأن امن المواطنين اليونانيين الثلاثين المشاركين في اسطول الحرية المتوجه الى غزة بعد شن الجيش الاسرائيلي هجوما عليه، وفق ما اعلنت وزارة الخارجية اليونانية، وشددت على ضرورة اتخاذ الاجراءات الضرورية لحماية امنهم.

فرنسا

واعرب وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير عن “صدمته العميقة” حيال الهجوم الاسرائيلي على السفن، مؤكدا ان “لا شيء يبرر استخدام مثل هذا العنف”. وطالب كوشنير اليوم بتوضيح خلفيات الهجوم الإسرائيلي على أسطول الحرية. وأضاف كوشنير:”لا يوجد ما يبرر استخدام مثل هذا العنف”.

المانيا

من جهته، أعرب وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله عن “قلقه البالغ” إزاء عملية الجيش الإسرائيلي ضد “أسطول الحرية” التضامني المتجه إلى قطاع غزة.

وقال غيدو اليوم في برلين: “هذه أنباء أولى تدعو للقلق”. وذكر أن الخارجية الألمانية تسعى إلى إيضاح شامل لملابسات الحادث.

اسبانيا

واعتبرت اسبانيا التي تتولى رئاسة الاتحاد الاوروبي حتى نهاية حزيران، “غير مقبول” الهجوم على القافلة التي تنقل ناشطين مؤيدين للفلسطينيين ومساعدات الى قطاع غزة.

واستدعت وزارة الخارجية الاسبانية السفير الاسرائيلي لطلب توضيحات بعد الهجوم الاسرائيلي على السفن، وفق ما اعلنت وزارة الخارجية الاثنين، لطلب توضيحات منه، حول الهجوم.

القاهرة

استنكر الرئيس المصري حسني مبارك، اليوم، “لجوء إسرائيل للاستخدام المفرط وغير المبرر للقوة، وما أسفر عنه من سقوط ضحايا أبرياء”، اثر هجوم القوات الإسرائيلية على أسطول الحرية أثناء توجهه إلى غزة.

الكويت

قررت الحكومة عقد جلسة طارئة اليوم الاثنين للتداول في النتائج المترتبة على التعرض الاسرائيلي على قافلة الاغاثة البحرية التي كانت تقل 16 كويتيا بينهم وليد الطباطبائي احد اعضاء مجلس الامة الكويتي.

طهران

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد إن اعتراض اسرائيل لقافلة الاغاثة التي كانت في طريقها الى قطاع غزة يمثل عملا “لا انسانيا” سيسرع في زوال اسرائيل، على حد تعبيره.

وقال احمدي نجاد في تصريحات بثتها الاذاعة الايرانية الحكومية: “إن الاعمال اللا انسانية التي يقوم بها النظام الصهيوني بحق الفلسطينيين، ومنعه المساعدات الانسانية عن سكان قطاع غزة، لا تعبر عن قوة هذا النظام بل عن ضعفه. ان هذه الاعمال تشير الى قرب نهاية هذا النظام الزائف.”

بلجيكا

ودانت بلجيكا اليوم العدوان الإسرائيلي على اسطول الحرية لكسر الحصار على غزة.

ونقل عن وزير الخارجية ستيفان فاناكير، إن ما قامت به إسرائيل يعد عملا غير مقبول ومن قبيل الاستعمال المفرط للقوة غير المبررة.

واكد الوزير البلجيكي ان بلاده تتابع عن كثب التطورات المرافقة لمصير أسطول الحرية خصوصا ان عددا من الرعايا البلجيكيين كانوا ضمن الحملة الدولية للتضامن مع غزة.

السويد

ووصفت السويد، الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان يحاول كسر الحصار عن قطاع غزة بانه “غير مقبول بتاتا” واستدعت السفير الاسرائيلي في ستوكهولم لابلاغه بذلك كما اعلنت الخارجية السويدية.

وصرح وزير الخارجية السويدي كارل بيلت اليوم الاثنين بأنه من المهم “الكشف سريعا” عما حدث مع أسطول “الحرية” المتجه إلى قطاع غزة، الذي يحمل ناشطين مؤيدين للفلسطينيين وأطنانا من المساعدات الإنسانية.

وأشار إلى أن إحدى القضايا التي تحتاج إلى إيضاح تتمثل فيما إذا كانت تلك الأحداث قد وقعت في المياه الدولية أم في “المياه الإقليمية الإسرائيلية”.

وأضاف وزير الخارجية السويدي: “ذلك وضع خطير للغاية، وسيكون له عواقب وخيمة.. هذا هو السبب في أن توضيح الحقائق أمر غاية في الأهمية”.

اليمن

ودانت وزارة الخارجية اليمنية الهجوم الذي تعرض له اسطول الحرية، وقالت وزارة الخارجية اليمنية “ندين بشدة هذه الممارسات الاسرائيلية غير الانسانية وندعو لرفع فوري للحصار المفروض على غزة”.

لبنان

وقال رئيس الحكومة سعد الحريري في بيان “إن لبنان يدين هذا الهجوم بشدة ويهيب بالمجتمع الدولي ولا سيما بالدول الكبرى التي يفترض أنها مؤتمنة على مسيرة السلام أن تتحرك لوقف هذا التمادي لانتهاك حقوق الإنسان وتعريض السلام الدولي للخطر”.

وقال “إن لبنان سيتحمل مسؤولياته في هذا الشأن وهو على اتصال مع الدول المعنية لا سيما مع القيادة التركية والمجموعة العربية للتنسيق وحشد الجهود الدولية”.

وفي الاطار ذاته طلب وزير الخارجية اللبناني علي الشامي من مندوب لبنان في الامم المتحدة البدء بالمشاورات في اطار العمل لعقد جلسة طارئة لمجلس الامن الدولي ومناقشة هذه الجريمة الجديدة التي ارتكبتها اسرائيل.

الأردن

انطلقت من امام مجمع النقابات المهنية اليوم الاثنين مسيرة نظمتها قوى نقابية وحزبية وفعاليات شعبية تنديدا بالاعتداء الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان متوجها لقطاع غزة في محاولة لكسر الحصار المفروض على القطاع.

وفي مذكرة وجهتها النقابات المهنية لرئيس الوزراء الأردني، سمير الرفاعي، اكدت النقابات ضرورة “الاهتمام بموضوع الاردنيين على متن تلك السفن والتاكد من سلامتهم وتامين الافراج عنهم وعودتهم سالمين”.

واصدرت النقابات المهنية بيانا جاء فيه “ان النقابات المهنية الاردنية تدين وتستنكر بشدة هذه العملية الارهابية وتدعو الحكومة الى القيام بمسؤولياتها للحفاظ على المواطنين الاردنيين المشاركين في القافلة وعددهم (23) مواطنا واتخاذ الاجراءات اللازمة عربيا وعالميا لفضح الاعمال الاجرامية لهذا الكيان”.

واستنكر المشاركون في المسيرة التي اتجهت الى مبنى رئاسة الوزراء الاعتداء الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي يحمل مساعدات انسانية ومواد غذائية وانشائية لدعم عملية اعادة اعمار القطاع من تبعات العدوان الاسرائيلي على القطاع ،العام الماضي.

من جانبها، استنكرت نقابة الاطباء في بيان الاعتداء على قافلة الحرية، مؤكدة ضرورة الرد السريع والحاسم على هذه الجريمة التي اسفرت عن سقوط عشرات الضحايا بين شهيد وجريح وسط المشاركين في القافلة التي انطلقت وعلى متنها حوالي الف متضامن من مختلف انحاء العالم.

كما استنكرت نقابة المحامين الاعتداء الاسرائيلي على اسطول الحرية خصوصا انها كانت في المياه الدولية ساعة الاعتداء مطالبة بسحب المبادرة العربية.

قطر

دعا امير قطر الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني المجتمع الدولي الى التحرك من اجل كسر الحصار الاسرائيلي على قطاع غزة بعد الهجوم على اسطول الحرية الذي وصفه بانه “عمل قرصنة”.

وقال امير قطر في كلمة امام منتدى الاقتصادي في الدوحة “ان كل من يتحدث عن الحرية والعدالة والديمقراطية مطالب الان بفعل شيء لكسر هذا الحصار حتى لا تذهب دماء هؤلاء الاحرار سدى”، مضيفا “الجرائم التي ارتكبت فجر اليوم بحق المتضامنين مع شعبنا تذكرنا جميعا ان هناك حصارا غير عادل وجرحا مفتوحا ينزف في غزة”.

الجزائر

كشف رئيس حركة مجتمع السلم الجزائرية “حمس” الشيخ أبو جرة سلطاني النقاب عن بدء تحركات شعبية ودبلوماسية جزائرية لمتابعة مصير 32 جزائريًّا هم أعضاء الوفد الجزائري المشارك في قافلة “الحرية” التي كانت متوجهة إلى قطاع غزة، والتي اعترضتها القوات الصهيونية فجر اليوم في المياه الدولية بالبحر الأبيض المتوسط.

وأكد سلطاني، في تصريحاتٍ صحفيةٍ اليوم الإثنين (31-5) أن حركة مجتمع السلم “حمس” بدأت اجتماعات عاجلة لبحث سبل التحرك من أجل التضامن مع قافلة “الحرية” ومع وفدها المشارك في هذه القافلة.

وقال: “نحن نعتبر أن الذي جرى اليوم في البحر الأبيض المتوسط قضية إنسانية بالكامل تعمل على فك الحصار المفروض على شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة برًّا وبحرًا وجوًّا، وهو شرفٌ لنا أن تختلط دماء الأحرار من الجزائريين بدماء إخوانهم من كل أنحاء العالم من أجل القضية الفلسطينية من يهود ومسيحيين ومسلمين ولا دينيين، ومع ذلك نحن بدأنا اجتماعات عاجلة، وسنقوم بمظاهرات تضامنية مع القافلة في مختلف ولايات الجزائر، ونعتقد أن الدولة الجزائرية ستقود تحركًا رسميًّا لحماية أبنائها المشاركين في القافلة”.

الامم المتحدة والاونروا

وعبر روبرت سيري، منسق الأمم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط وفيليبو غراندي، المفوض العام ” للأونروا ” عن صدمتهما الشديدة من إقدام قوات الاحتلال على تنفيذ هجوم مسلح على أسطول الحرية، مما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات من المتضامنين.

وقال روبرت سيري وفيليبو غراندي في بيان مشترك وصل “معا” نسخة عنه ” إننا نشعر بالصدمة بسبب تقارير عن عمليات قتل وإصابة أشخاص وعلى متن القوارب التي تحمل مساعدات لقطاع غزة على ما يبدو في المياه الدولية “.

وأضاف البيان:”نحن على اتصال مع السلطات الإسرائيلية لنعبر عن قلقنا العميق والسعي للحصول على شرح كامل لما حدث”، موضحا أن مثل هذه المآسي والتي كان من الممكن تجنبها بالكامل لو استجابت إسرائيل للنداءات المتكررة من المجتمع الدولي لإنهاء حصارها وغير المبرر المفروض على قطاع غزة”، مطالبا سلطات الاحتلال بأشد العبارات لضمان عدم اتخاذ مزيد من الخطوات التي من شأنها أن تعرض حياة المدنيين للخطر.

رئيس الحكومة  إسماعيل هنية: 
 – طالب بمحاكمة قادة إسرائيل كمجرمي حرب، ودعا مجلس الأمن وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي لعقد اجتماع طارئ. 
 – دعا لإضراب شامل غدا في قطاع غزة والضفة الغربية احتجاجا على الاعتداء وتضامنا مع القافلة.
– الاتصال بمؤسسات دولية للمطالبة بضرورة تحمل إسرائيل لمسؤوليتها عن الهجوم. 
– الاتصال بأمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني لبحث تطورات الهجوم. 
 الرئيس الفلسطيني محمود عباس
 – إعلان الحداد العام في عموم الأراضي الفلسطينية وفي مخيمات اللجوء والشتات.
– مطالبة الأمم المتحدة بالوقوف في وجه إسرائيل. 
– الدعوة لاجتماع طارئ لجامعة الدول العربية.
 حركة الجهاد الإسلامي 
 – الهجوم “جريمة قرصنة يرتكبها العدو الصهيوني على الملأ بحق المتضامنين الأبطال الذين قدموا لنصرة الشعب الفلسطيني المحاصر في غزة”.
 – الدعوة لمسيرات غضب في العالم “تنديدا بما يرتكبه الاحتلال من عدوان وحصار”.
 – الدعوة إلى “الرد على الهجوم الإسرائيلي “بكل الأشكال والصور”، و”كافة الخيارات مفتوحة أمام المجاهدين للرد على هذه الجريمة التي ارتكبت في المياه الدولية وفي عرض البحار”.
القيادي في حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) حسام خضر
 – حركة فتح وفصائل العمل الوطني دعت لمسيرات حاشدة في الضفة الغربية لشجب ممارسات إسرائيل “وتحميلها المسؤولية الكاملة عن المجزرة التي ترتكبها ولا زالت بحق المتضامنين خاصة والفلسطينيين عامة”.
 – مطالبة الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتحرك الفوري بالضغط على المجتمع الدولي لتجريم إسرائيل ولجم ممارساتها.
 عمر الغول مستشار رئيس الوزراء في حكومة تصريف الأعمال سلام فياض 
 – الاعتداء على سفن الحرية جريمة جديدة تضاف إلى جرائم سلطات الاحتلال بفرض الحصار على قطاع غزة منذ عدة سنوات.
 رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز الدويك 
 ما قامت به سلطات الاحتلال عمل “جبان”، لا سيما وأنهم مجموعة من المتضامنين والبرلمانيين العرب والدوليين “ولا يحملون السلاح وإنما قافلة إغاثة إنسانية”.
 أعضاء كنيست عرب
 – محمد بركة وجمال زحالقة يحملان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع إيهود باراك مسؤولية المجرزة ويدعوان لتحقيق ولإضراب عام، ومظاهرات اليوم وغدا.
سوريا
– دمشق تطالب باجتماع عاجل لجامعة الدول العربية.
– مسيرة احتجاج تنطلق جنوب العاصمة السورية في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين، ويتوقع خروج مظاهرات أخرى.
إخوان مصر: 
– جماعة الإخوان المسلمين تطالب بفتح معبر رفح وطرد السفير الإسرائيلي من القاهرة، ومن باقي العواصم العربية والإسلامية التي لها علاقات بإسرائيل على وجه السرعة.
تركيا: 
– تحذير إسرائيل من “عواقب لا يمكن تداركها” ردا على مجزرة أسطول كسر الحصار على غزة.
– استدعاء السفير الإسرائيلي في أنقرة.
– مئات الأتراك يحاصرون القنصلية الإسرائيلية في إسطنبول.
اليونان: 
– استدعاء السفير الإسرائيلي في أثينا. 
– تعليق مناورات عسكرية جوية مع إسرائيل.
 إسبانيا:
– استدعاء السفير الإسرائيلي في مدريد. 
السويد: 
 – استدعاء السفير الإسرائيلي في إستوكهولم. 
فرنسا: 
– “لا شيء يبرر استخدام كل هذا العنف” ضد أسطول الحرية المتجه لغزة.
– وزير الخارجية الفرنسي “مصدوم بشدة” من التصرفات الإسرائيلية ويدعو لتحقيق. 
بريطانيا: 
– تحالف أوقفوا الحرب ومنظمات بريطانية أخرى تدعو إلى مظاهرة طارئة بعد ظهر اليوم الاثنين أمام مكتب رئاسة الحكومة البريطانية للاحتجاج رسميا على انتهاك إسرائيل القانون الدولي. 
شبكة الجزيرة: 
 – تحميل إسرائيل مسؤولية سلامة فريقها الإعلامي المرافق لأسطول الحرية

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.