تسجيل الدخول

شاهد.. قبلة حوّلت موقفاً رومانسياً إلى مأساة!

كل الوطن - فريق التحرير14 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
شاهد.. قبلة حوّلت موقفاً رومانسياً إلى مأساة!

انتهت حياة اثنين من المحبين؛ بسبب قبلة على جسر في بيرو؛ عندما فقدا توازنهما؛ ليسقطا أسفل الجسر من ارتفاع 50 قدماً، وتقوم سيارة الإسعاف بنقلهما إلى المستشفى لإسعافهما، لكن دون جدوى.

وبحسب موقع «نيويورك بوست»، أظهر الفيديو أن «ميبث إسبينوز»، البالغة من العمر 34 عاماً، و«هيكتور فيدال»، البالغ من العمر 36 عاماً، كانا في طريق عودتهما إلى المنزل، بعد قضاء السهرة في أحد الملاهي الليلية، عندما توقفا ليقبّل أحدهما الآخر، على جسر «بيت لحم» في كوسكو، بيرو.

وأظهرت لقطات المراقبة «إسبينوز»، حوالي الساعة الواحدة صباحاً وهي تتعلق على الجسر الحديدي، وتُقبّل صديقها.
ظهرت «إسبينوز» وهي تلف ساقيها حول خصر «فيدال»، ثم تصعد على حافة الجسر.

5685231 1832367672 - كل الوطن
5685241 518383459 - كل الوطن
5685236 648873564 - كل الوطن

لكن من الواضح أن «إسبينوز» فقدت توازنها، وسقطت أسفل الجسر، وسحبت «فيدال» معها، الذي حاول يائساً سحب ظهرها، لكنها استمرت في التراجع، وسقطا للخلف من فوق الحاجز على الطريق أدناهما، على ارتفاع 50 قدماً.

وتشير التقارير المحلية إلى أن الزوجين نجيا من السقوط؛ إذ إنهما كانا لا يزالان على قيد الحياة عندما حضرت سيارة الإسعاف لنقلهما إلى المستشفى، لكن توفيت «إسبينوز» وهي في طريقها إلى المستشفى المحلي، بينما توفى «فيدال» متأثراً بجراحه في وحدة العناية المركزة.

وبحسب ما ورد، كان كل من «إسبينوز» و«فيدال» من متسلقي الجبال، وانتقلا إلى كوسكو للعمل كمرشدين سياحيين، ومنذ ذلك الحين تم نقل جثتيهما إلى «أنكاش»، في شمال بيرو، حيث محل ميلادهما، بينما تواصل السلطات المحلية تحقيقاتها.

المصدر: سيّدتي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.