وقفة في رام الله تضامنا مع المعتقلين في السجون الإسرائيلية تطالب بالإفراج عن المضربين عن الطعام

كل الوطن1آخر تحديث : الخميس 12 سبتمبر 2019 - 2:36 مساءً
وقفة في رام الله تضامنا مع المعتقلين في السجون الإسرائيلية تطالب بالإفراج عن المضربين عن الطعام

رام الله – وكالات :  شارك عشرات الفلسطينيين، في وقفة أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، في مدينة البيرة القريبة من رام الله وسط الضفة الغربية، تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية.

ورفع المشاركون في الوقفة،وفق “الاناضول ” التي دعت لها مؤسسات تعنى بقضايا المعتقلين، صورا، ولافتات تطالب بالإفراج عن المعتقلين المضربين عن الطعام.

وقال حلمي الأعرج، مدير مركز الدفاع عن الحريات “حريات”، لوكالة الأناضول على هامش الوقفة:” نحن هنا اليوم نقف لنعبر عن تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام رفضا لاعتقالهم الإداري (دون محاكمة)، ومساندة للمعتقلين الذين يطالبون بإزالة أجهزة التشويش”.

وأشار إلى أن الخطر يتهدد كل المعتقلين، وخاصة المضربين عن الطعام، مطالبا بالتدخل الدولي للإفراج عنهم.

ويواصل 6 معتقلين فلسطينيين، إضرابا مفتوحا عن الطعام رفضا للاعتقال الإداري.

والاعتقال الإداري، هو قرار اعتقال دون محاكمة، لمدة تتراوح بين شهر إلى 6 أشهر، ويتم إقراره بناء على “معلومات سرية أمنية” بحق المعتقل، ويتم تمديده لمرات عديدة.

ويواصل 23 معتقلا فلسطينيا في سجن ريمون (جنوبي إسرائيل)، إضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم الثالث على التوالي، 5 منهم أوقفوا شرب الماء، احتجاجا على تنصل إدارة السجن الإسرائيلية من تنفيذ مطالب متفق عليها سابقا.

وقال نادي الأسير في بيان صحفي سابق، إن المعتقلين، أمهلوا إدارة السجون الإسرائيلية، 24 ساعة للرد على مطالبهم المتمثلة بتفعيل الهاتف العمومي لمدة خمسة أيام، وإزالة أجهزة التشويش.

وتضع إدارة السجون أجهزة تشويش داخل السجون في محاولة على التشويش على أجهزة الاتصال التي يتم إدخالها سرا للمعتقلين.

وتسبب أجهزة التشويش آلاما وصداعا للمعتقلين، وتمنعهم من التواصل مع أهلهم في ظل عدم السماح لهم باستخدام هواتف عمومية في السجون، حسب مؤسسات حقوقية وأهالي معتقلين.

ووفق إحصائيات رسمية صدرت عن هيئة شؤون الأسرى (تابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية) فقد وصل عدد المعتقلين الفلسطينيين إلى نحو 5700 معتقل.

رابط مختصر
2019-09-12 2019-09-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن1