تسجيل الدخول

شهادات على مجزرة "قافلة الحرية"

2010-06-01T13:49:00+03:00
2014-03-09T16:06:11+03:00
عربي ودولي
kolalwatn1 يونيو 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
شهادات على مجزرة "قافلة الحرية"
كل الوطن

كل الوطن – محمد عارف: مصطفى بكري: الصمت على ما جرى مشاركة في الجرم..من جانبه أكد مصطفى بكري، عضو مجلس الشعب ورئيس تحرير جريدة الأسبوع،

files.php?file=chahadat ous 795679002 - كل الوطن

مصطفى بكري: الصمت على ما جرى مشاركة في الجرم

كل الوطن – محمد عارف: أكد مصطفى بكري، عضو مجلس الشعب ورئيس تحرير جريدة الأسبوع، أن “ما ارتكبته إسرائيل جريمة لا يجب السكوت عليها” مضيفاً أن “الصمت على ما جرى مشاركة في الجرم وإساءة لتاريخ الوطن العربي وجريمة لن تغفرها الأجيال القادمة”. وأضاف بكري قائلاً “الأجيال القادمة لن تسامحنا لو فرضنا في مواجهة ما جرى وعلى البرلمانات العربية أن تتخذ مواقف واضحة للرد على المذبحة الإسرائيلية الجديدة“.

عبد القادر ياسين: حكامنا غير مؤهلين لاتخاذ أي مواقف

أما عبد القادر ياسين، المؤرخ والمفكر الفلسطيني، فعلق على المذبحة الإسرائيلية قائلاً “الذي ساعد إسرائيل على ارتكاب تلك المجزرة وغيرها من المجازر هو تخاذل الحكام العرب. التجارب أكدت أن هؤلاء الحكام يفتقدون الإرادة وغير مؤهلين لاتخاذ أي مواقف“.

حمدين صباحي: يجب على مصر طر د سفير صهيون

أما حمدين صباحي، عضو مجلس الشعب ورئيس حزب الكرامة، فأكد أن التهاون العربي مع إسرائيل جعلها تتوحش وتمارس أبشع أنواع الجرائم في حق الإنسانية. ولا بد من طرد السفير الإسرائيلي من مصر. وأضاف حمدين قائلاً “بإمكان الدول العربية أن تردع إسرائيل لو تخلت عن عبارات الشجب والتنديد والإدانة التي اعتادت عليها واتخذت إجراءات حاسمة مع الكيان الإسرائيلي“.

أحمد بهاء شعبان: المقاطعة هي الحل

ومن جانبه أشار أحمد بهاء شعبان، عضو لجنة فك الحصار، إلى أن “ممارسات إسرائيل كشرت عن أنيابها بشكل غير مسبوق. وعلينا جميعاً، كعرب ومسلمين، التحرك من أجل مناصرة الشعب الفلسطيني ومن خلال مقاطعة البضائع الإسرائيلية والأمريكية. فالصمت الأمريكي كان بمثابة ضوء أخضر لإسرائيل لارتكاب المجزرة“.

 

 

 

 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.