تسجيل الدخول

“صرخات المحاصرين بالنيران”… بكاء شديد من مراسلة لبنانية يشعل مواقع التواصل

كل الوطن- فريق التحرير15 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
“صرخات المحاصرين بالنيران”… بكاء شديد من مراسلة لبنانية يشعل مواقع التواصل

كل الوطن – وكالات- سبتونيك عربى :انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مصور لمراسلة قناة لبنانية وهي تبكي أثناء تغطيتها للحرائق التي اندلعت في منطقة الدامور (جنوب بيروت) فجر اليوم الثلاثاء.

ففي المقطع تظهر مراسلة قناة “الجديد”، حليمة طبيعة، خلال تغطيتها للحرائق وهي تبكي بشدة، ومنهارة وهي تتحدث عن استغاثة سكان المنطقة المحاصرين داخل منازلهم التي أصابها الحريق، وفي خلفية الصورة تظهر النيران تتصاعد.

قالت حليمة في المقطع “المشهد مبكي هنا، المشهد مبكي في الدامور، لا أستطيع أن أتمالك نفسي، الناس تصرخ في بيوتها فهم عالقون في الداخل”.

وأضافت المراسلة باكية “دخلت النار إلى المنازل وحاصرت سكانها ونسمع صراخ الناس دون وجود مساعدة من أحد”، وطالبت الأجهزة الأمنية بالتحرك.

أثار المقطع تعاطفا واسعا من قبل عدد من الإعلاميين والفنانين من مختلف الدول العربية، مطالبين السلطات اللبنانية بسرعة التدخل وإنقاذ الأهالي.

واندلعت حرائق ضخمة في عدة مناطق لبنانية، الثلاثاء، دون تصريح رسمي من قبل الحكومة اللبنانية بعد حول الأسباب التي أدت لاندلاع الحرائق أو معلومات عن وقوع ضحايا من عدمه.

​واندلعت حرائق ضخمة في الغابات والمساحات الحرجية لبلدات لبنان من شماله إلى جنوبه، بفعل ارتفاع درجات الحرارة واشتداد سرعة الرياح الحارة التي تشهدها البلاد، ويعمل عناصر الدفاع المدني والجيش وقوى الأمن الداخلي على إخماد الحرائق وإنقاذ المواطنين المحاصرين في منازلهم.

Video Player
[vid id="_HrO-SQZQkA" source="youtube"]

وتتواصل الحرائق منذ الفجر في ​الدبية​ والدامور والمشرف والناعمة جنوبي بيروت، محاصرةً عدداً من المنازل حيث تعمل كافة الأجهزة من فرق إطفاء ودفاع مدني والجيش اللبناني على إخماد الحرائق التي أتت على مساحات حرجية واسعة.

وعلق رئيس الحكومة سعد الدين الحريري​ في تصريح له بعد اجتماع لجنة إدارة الكوارث لبحث موضوع إخماد الحرائق​ أن “ما حصل كارثة، وتكلمنا مع عدة دول لإرسال طوافات إضافية لإخماد هذه الحرائق، كل المناطق تعاني ونحن نقوم بجهد كبير وأشكر الجميع على عملهم، وهيئة الإغاثة ستهتم بكل الممتلكات التي تضررت وسنعمل 24 على 24 والدولة​ تقوم بواجبها، وأهم شيء اليوم أن لا أضرار جسدية”.

ولفت الحريري إلى أنه “سيكون هناك تحقيق في النهاية كي نعرف كيف بدأت هذه الحرائق وإذا كانت مفتعلة فليتحمل كل شخص مسؤوليته”.

​وعلق عدد من الفنانين اللبنانيين على الحرائق التي اندلعت، أمس الاثنين، في مناطق عدة في لبنان، وغردت المطربة اللبنانية إليسا، عبر حسابها على موقع “تويتر”: “قلبي عم يحترق مع كل عيلة عم تضهر من بيتها بهالحرايق، ومع كل حدا عم يضيع رزقوا، ومع كل شخص ما نام ببيته من ورا النار يا حرام على بلدنا إذا عاش أزمات وتخطاها، بيجي غضب الطبيعة يكفّي عليه”.

 https://twitter.com/i/status/1183874747878334465

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.