تسجيل الدخول

“هيئة قدامى ومؤسسي القوات اللبنانية” تدعو المحتجين إلى تشكيل لجان للضغط على السلطة

كل الوطن - فريق التحرير27 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
“هيئة قدامى ومؤسسي القوات اللبنانية” تدعو المحتجين إلى تشكيل لجان للضغط على السلطة

دعت “هيئة قدامى ومؤسسي القوات اللبنانية” المحتجين إلى تأليف لجان للضغط على السلطات حتى تحقيق مطالب المحتجين، مؤكدة أن اتفاق الطائف “أنتج منظومة فساد تتلطى بالطوائف”.

ووصفت الهيئة في بيان اليوم السبت اتفاق الطائف الذي وقع عام 1989 ووضع نهاية رسمية للحرب الأهلية في البلاد وكرس نظام الحكم القائم على أساس طائفي في البلاد، وصفته بـ”المشؤوم”، مشيرة إلى أنه “أنتج منظومة فساد تتلطى بالطوائف وغير قابلة للمحاسبة، فضلا عن نزع صلاحيات مهمة لرئيس الجمهورية”.

وأكدت دعمها الكامل للحراك الاحتجاجي الذي يشهده لبنان بالقول إن “انتفاضة الناس محقة لجهة معاناتها في حياتها اليومية وفي مستقبل أولادها، ونحن ندعمها كل الدعم”.

وشددت على أنه “حان الوقت على المتظاهرين تأليف لجان عنهم تجتمع برئيس البلاد ومناقشة مطالبهم”، وأضافت: “تعتبر الهيئة أن الشعب هو مصدر السلطات، لذلك على اللجان المؤلفة متابعة التنفيذ والضغط أمام البرلمان والسرايا لإقرار ما اتفق عليه”.

وطالبت برفع السرية المصرفية ورفع الحصانات ومحاكمة المرتكبين وكشف أسماء المسؤولين الفاسدين على العلن وإعادة المال المسروق بالطرق القانونية، مؤكدة أنه “لا خيمة فوق رأس أحد”.

وشددت الهيئة على أن “تشكيل حكومة متجانسة جديدة على قاعدة النظافة والاختصاص والخبرة، ضرورة ملحة للخروج من الأزمة” حيث ستمنح لتلك الحكومة مهلة زمنية محددة لإنجاز الورقة الإصلاحية وملحقاتها، مضيفة: “وإلا العودة إلى الشارع لملاحقة تنفيذ جدي لكل بند من بنودها”.

واعتبرت أن “كل تورط حزبي داخلي أو خارجي، هدفه ركوب مطالب الناس المحقة وحرفها عن نظافتها، لتحقيق أهداف سياسية مشبوهة”.

وفي ختام البيان أكدت أن على الجيش “إنهاء كل ما من شأنه الإخلال بالنظام”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.