تسجيل الدخول

أطراف عربية ودولية تثمن جهود السعودية في إتّفاق الرياض

2019-11-05T20:36:40+03:00
2019-11-05T20:37:18+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير5 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
أطراف عربية ودولية تثمن جهود السعودية في إتّفاق الرياض

كل الوطن – متابعات: ثمنت العديد من الأطراف العربية والدولية دور السعودية في توقيع اتفاق الرياض، الثلاثاء، بين الحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، بما يحفظ استقرار اليمن.

وقال ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، إنه يتمنى أن “يعم السلام في ربوع اليمن”، مشيدا بدور الرياض في التوصل إلى اتفاق بين فرقاء اليمن.

وهنأ أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح، العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، بمناسبة توقيع اتفاق الرياض.

وذكر أنه يثمن دور السعودية في تقريب وجهتي نظر الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي.

كما أثنى الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، على دور ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، في الجهود المبذولة للتوصل إلى الاتفاق.

وعقب توقيع الاتفاق، أعلن المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفثس، أن “اتفاق الرياض خطوة مهمة للتوصل إلى تسوية سلمية في اليمن”.

كما أشاد الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، بنجاح جهود السعودية في التوصل إلى اتفاق بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن “الجهود الحثيثة التي بذلتها السعودية للتوصل لهذا الاتفاق الهام تعبر عن حرصها بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده، لدعم أمن واستقرار ووحدة اليمن وسلامة أراضيه، وتأكيداً عملياً على الدور البناء الذي تلعبه السعودية حفظاً للدماء وتوحيداً للصف وجمعاً للكلمة لقطع الطريق أمام أعداء الشعب اليمني”.

ومن جانبه، أعلن نائب مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة، الدكتور خالد بن محمد منزلاوي، أن “اتفاق الرياض خطوة لحل الأزمة اليمنية”.

التعاون الخليجي: الاتفاق خطوة تاريخية

وعلى الموقع الرسمي لمجلس التعاون الخليجي، أشاد الأمين العام للمجلس بالتوقيع على اتفاق الرياض.

وقال الأمين العام إن الاتفاق خطوة تاريخية مهمة للحفاظ على أمن اليمن واستقراره ووحدته، وتوحيد الجهود اليمنية لمواجهة جماعة الحوثي واستعادة الشرعية على كافة الأراضي اليمنية وخدمة المصالح العليا للشعب اليمني.

وثمن الأمين العام الجهود المخلصة التي بذلتها السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز للتوصل إلى هذا الاتفاق التاريخي.

وأوضح أن الاتفاق يأتي انطلاقا من سياسة المملكة ومبادئها الراسخة في تغليب الحكمة والحوار وحقن الدماء الزكية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.