تسجيل الدخول

نتنياهو يعقد جلسة طارئة لبحث الوضع في غزة…للمرة الثانية في أقل من 12 ساعة

2019-11-12T23:13:26+03:00
2019-11-12T23:17:03+03:00
عربي ودولي
كل الوطن- فريق التحرير12 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 7 أشهر
نتنياهو يعقد جلسة طارئة لبحث الوضع في غزة…للمرة الثانية في أقل من 12 ساعة

كل الوطن- وكالات : يعقد بنيامين نتنياهو، رئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية، مساء اليوم، الثلاثاء، جلسة طارئة لبحث الوضع في قطاع غزة.

أكد إعلامي إسرائيلي أن نتنياهو يقيم، في هذه اللحظة، جلسة أمنية طارئة في مقر “الكرياه” (مقر القيادة العامة للجيش الإسرائيلي) بتل أبيب، لمناقشة تردي الأوضاع الأمنية في منطقة الجنوب الإسرائيلي.

كتب المذيع والمحلل السياسي، باراك رافيد، الإعلامي في القناة العبرية الـ”13″، مساء اليوم، الثلاثاء، تغريدة جديدة له على حسابه الرسمي في “تويتر”، أوضح فيها أن نتنياهو يلتقي مع وزير الدفاع نفتالي بينيت، ورئيس هيئة الأركان الجنرال أفيف كوخافي، ومسؤولين بارزين آخرين في القيادة الأمنية.

يشار إلى أن الجيش الإسرائيلي قام باغتيال القيادي البارز في “سرايا القدس” الفلسطينية، الذراع العسكرية لحركة “الجهاد الإسلامي”، بهاء أبو العطا، فجر اليوم، الثلاثاء، ما دعا الحركة وغيرها من الفلسطينيين في قطاع غزة إلى إطلاق ما يزيد عن 180 قذيفة وصاروخا من القطاع على مستوطنات غلاف غزة.

وفي سياق متصل، قالت القناة العبرية السابعة، مساء اليوم الثلاثاء، إن الجيش الإسرائيلي قرر استدعاء بعض من قوات الاحتياط.

يأتي قرار الجيش الإسرائيلي على خلفية إطلاق أكثر من 190 صاروخا وقذيفة من قطاع غزة على مستوطنات غلاف غزة، بعيد اغتيال أبو العطا، مباشرة.

وفي السياق نفسه، أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، حالة الطوارئ في حدود المناطق التي تبعد 80 كم عن الحدود مع قطاع غزة. وذلك بعدما عقد نتنياهو جلسة طارئة ظهر اليوم، الثلاثاء، بحضور أعضاء المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكاببنيت)، لمناقشة تطورات الوضع في مستوطنات غلاف غزة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.