تسجيل الدخول

مخترع تركي يطور عصًا إلكترونية حديثة لمساعدة المكفوفين..حققت انتشارًا عالميًا..

كل الوطن- فريق التحرير10 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 10 أشهر
مخترع تركي يطور عصًا إلكترونية حديثة لمساعدة المكفوفين..حققت انتشارًا عالميًا..

كل الوطن- ترك برس : بعد تعرضه لحادث مأساوي في الولايات المتحدة ترك لديه ندبًا وذكرى دائمتين، قرّر المواطن التركي الكفيف كورسات سيان تحويل حادث مؤسف تعرض له إلى فرصة لمساعدة الملايين.

أشار سيلان إلى أن عبوره لشارع “بيج أبل” في مدينة نيويورك وهو يسحب حقيبته، ويحمل عصا المشي، ويستخدم الهاتف الذكي لمعرفة الاتجاهات في آن معًا كان أمرًا صعبًا للغاية.

تحدث سيلان عن تجربته في العام الماضي أمام جمهور في مدينة برلين الألمانية قائلًا: “انعكست يدي على وجهي، وقد كانت حادثة دموية حقًا”. لكن هذه الحادثة زرعت في ذهنه بذرة اختراع “WeWalk”، وهي أول عصا ذكية في العالم باستطاعتها مساعدة أكثر من 280 مليون شخص من ذوي الإعاقة البصرية في جميع أنحاء العالم.

تم إدراج هذا الاختراع “WéWalk” في مجلة تايم كأحد أفضل الاختراعات لعام 2019، لاستخدامه أفضل وأحدث التقنيات التي تسهل على ضعيفي البصر التنقل في الأماكن المعقدة.

وفي حديث لوكالة الأناضول، قال المخترع سيلان الذي يبلغ من العمر 33 عامًا: “كان الأشخاص ضعاف البصر يستخدمون العصي البيضاء لسنوات، وهي مجرد عصا. لكن عصا WeWalk ستمكن ضعاف البشر من تجنب الكثير من العوائق أثناء الحركة بسهولة ويسر.

وأضاف أن العصي العادية تسهل اكتشاف الحفر والمسارات مثلًا، لكنّها لا يمكنها اكتشاف العقبات الأخرى المرتفعة على مستوى الصدر أو الرأس مثلًا، مثل الأشجار وإشارات المرور”.

تُنبّه العصا الإلكترونية WeWalk مستخدميها عن طريق الصوت أو الاهتزاز عندما يكون هناك عقبة أمامهم، وهي خفيفة الوزن، حيث تزن 252 غرامًا فقط، ويبلغ طولها 30 سم، وتتميز بلوحة لمس وواجهة بعدة لغات، بما في ذلك الإنجليزية، والتركية، والبرتغالية، والعربية، وقريبًا الإسبانية، والفرنسية.

عصا ذكية متكاملة مع حافلات إسطنبول

أوضح سيلان أن “التكنولوجيا تتطور بسرعة، قمنا بنقل هذه التكنولوجيا إلى العصي العادية، لذلك عندما يمشي المكفوفون يستطيعون التنقل إلى المكان الذي يريدونه وبإمكانهم معرفة الجدول الزمني في محطة الحافلات”.

تم دمج هذه العصا الذكية فعليًا مع نظام النقل العام في إسطنبول، وكذلك مع خرائط Google والمساعد الصوتي الخاص بها، كما تم دمجها بتطبيقات مشاركة ركوب الخيل والمدن الذكية، وفي المستقبل ستباع هذه العصا الإلكترونية بنحو 1990 ليرة تركية (تعادل قرابة 320 دولارًا تقريبًا).

أضاف سيلان أن “الأشخاص المعاقين بصريا بدؤوا بشراء هذه العصا الذكية الجديدة، وهم من نحو عشرين دولة من ضمنها الولايات المتحدة الأمريكية، واليابان، وكوريا الجنوبية، والبرازيل، وقد كانت آراء المستخدمين إيجابية للغاية”.

كما تقدم العديد من حكومات الدول أو البلديات هذه التكنولوجيا لضعاف البصر لديها، ويتوقع أن تبدأ الحكومة التركية بشيء مماثل”.

وقد تلقى فريق WeWalk مؤخرًا بريدًا إلكترونيًا من مُدرّس إيرلندي فقد بصره قبل بضع سنوات، قائلًا “بمساعدة العصا الذكية أصبحت قادرًا على استئناف حياتي الاجتماعية”.

وبالرغم من ذلك فإن WeWalk ليس المنتج الوحيد للفريق، فقد كان سيلان وزملاؤه يبتكرون التكنولوجيا لضعيفي البصر منذ عقد من الزمن، وقد أنتجوا حتى الآن نظام ملاحة داخلي ونظام وصف صوتي للأفلام لمساعدة المصابين بضعف البصر.

وبعد تكريمه من قبل مجلة تايم، قال سيلان: “مما سرّنا كصنّاع للتكنولوجيا من تركيا، أننا طورنا هذه التكنولوجيا وأنتجناها بالكامل في بلادنا، و تم ذلك بدعم من شركة “فيستيل” (Vestel)، الشركة التركية التي تحظى بشعبية في كل من تركيا وأوروبا”.

وقال سيلان مفتخرًا “يسرنا حقًا أن نكون مصدر إلهام للعالم كقصة نجاح من تركيا”، مضيفًا أن فريق WeWalk يعمل الآن على مشروع لإعلام الأشخاص ضعاف البصر بمواقع المتاجر، والمقاهي، والمطاعم القريبة أثناء تجوالهم في الشارع.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.