تسجيل الدخول

المملكة العربية السعودية تقدم إلى إثيوبيا قرضين بقيمة 140 مليون دولار

2019-12-19T15:10:50+03:00
2019-12-19T15:12:19+03:00
عربي ودولي
كل الوطن- فريق التحرير19 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
المملكة العربية السعودية تقدم إلى إثيوبيا قرضين بقيمة 140 مليون دولار

كل الوطن- وكالات- سبتونيك عربى: اعلنت حكومة إثيوبيا، اليوم الخميس، أن البلاد ستحصل على قرضين من السعودية بقيمة 140 مليون دولار من أجل مشروعات للبنية التحتية والطاقة، وذلك في إشارة جديدة إلى دعم الدولة الخليجية الغنية بالنفط لرئيس الوزراء أبي أحمد.

ونقلت رويترز عن  حساب مكتب رئيس الوزراء على تويتر، بعد لقاء أبي أحمد مع وفد من صندوق التنمية الحكومي السعودي، إنه سيتم توجيه القرضين إلى إنشاء طرق ومحطات للطاقة الشمسية وإمداد المياه.

وبعد فترة قصيرة من تولي أبي المنصب، تعهدت الإمارات في يونيو/ حزيران 2018 بمساعدات واستثمارات بقيمة ثلاثة مليارات دولار، وفي الأسبوع الماضي، تعهد البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بما يقارب 5.9 مليار دولار لدعم الإصلاحات الاقتصادية في إثيوبيا.

سد النهضة

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد تحدث عن آخر مستجدات المفاوضات المصرية الإثيوبية حول سد النهضة، قائلا: “إن مصر لها خط ثابت في التعامل مع قضاياها بما فيها المياه وهذه القضية لم تكن لتحدث إذا ما كانت الأمور مستقرة في مصر في 2011، ولم يكن ليحدث دون اتفاق”.

وأكد السيسي أن هناك اتفاق إطاري تم توقيعه في مارس 2015، مضيفا: “لما احتجنا أن نطور من مسار التفاوض قمنا بذلك وننتظر في ١٥ يناير المقبل”.

وشدد الرئيس المصري على أنه يسعى للتعمير والبناء لا أن يخرب ويهدم. مؤكدا “لم نتحدث أبدا بأي صيغة شائكة على الأقل خلال الفترة التي توليت فيها المسئولية ونسعى للحل وهذه هي خياراتنا”.

وتتركز الخلافات بين مصر وإثيوبيا في مفاوضات السد حول نقطتين رئيسيتين، الأولى سنوات الملء والتشغيل، حيث تطالب مصر بمراعاة حالة الفيضان في النيل الأزرق وبالتالي تحديد سنوات الملء، حسب حالة الفيضان مع تخصيص 40 مليار متر مكعب من المياه لها سنويا طيلة سنوات الملء، فيما ترفض إثيوبيا ذلك.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.