تسجيل الدخول

اليابان تتبرع لـ”أونروا” بـ 11 مليون دولار‎ تخصص للاجئي فلسطين

حسب بيان وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)

كل الوطن- فريق التحرير22 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
اليابان تتبرع لـ”أونروا” بـ 11 مليون دولار‎ تخصص للاجئي فلسطين

قطاع غزة/وكالات : أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، السبت، أن اليابان تبرعت بمبلغ مليار و214 مليون ين ياباني (نحو 11.15 مليون دولار)، ستخصص للاجئين الفلسطينيين.

وقالت الوكالة، في بيان اطّلعت عليه الأناضول، إنّ “الحكومة اليابانية وقعت اتفاقيتي تبرع بقيمة مليار و214 مليون ين لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا)”

وأضافت “أن التبرع من أجل تمكين الأونروا وبشكل فوري من مواصلة تقديم المعونة الغذائية لما مجموعه 98 ألف لاجئ من فلسطين في غزة من خلال برنامج شبكة الأمان الاجتماعي، الأمر الذي من شأنه التقليل من أثر الفقر وانعدام الأمن الغذائي لأولئك الذين هم بأمس الحاجة”.

وتابعت: “سيتم تخصيص مبلغ من أجل المساهمة في بناء مدرسة في قطاع غزة ستوفر سبل وصول 1.000 طالب إلى التعليم النوعي”.

ولفتت إلى أن التبرع “سيعمل أيضا على دعم إنشاء نظام صرف صحي في مخيم عين السلطان بالضفة الغربية وذلك بهدف تحسين الظروف المعيشية فيه، وسيتم تنفيذ مشروعي البنية التحتية على مدار عامي 2020 و2021”.

وحسب البيان، قال السفير الياباني موغوشي في فلسطين: “إنه لمن دواعي سروري أن أشارككم خبر قرار الحكومة اليابانية بالتبرع بأكثر من 11 مليون دولار للأونروا في هذا الوقت الحرج”.

وأضاف: “أننا مصممون أكثر من ذي قبل على إرسال رسالة للاجئي فلسطين من خلال المساعدة مفادها أن أننا اليابان ستكون موجودة معكم في وقت تشهد المنطقة فيه أزمة إنسانية خطيرة”.

والحكومة اليابانية تعد متبرعا متفانيا للأونروا، حيث أنها دأبت على تقديم الدعم للوكالة منذ العام 1953.

وفي عام 2018، كانت الحكومة اليابانية عاشر أكبر متبرع للوكالة، ولعبت دورا حيويا في وقت واجهت فيه الأونروا أزمة وجودية.

وبفضل الدعم المستمر من المانحين مثل الحكومة اليابانية، تستطيع الأونروا تقديم الخدمات الحيوية للاجئي فلسطين في أرجاء الشرق الأوسط.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.