تسجيل الدخول

إيمانويل ماكرون : الاستعمار خطأ جسيم ارتكبته فرنسا

كل الوطن- فريق التحرير22 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
إيمانويل ماكرون : الاستعمار خطأ جسيم ارتكبته فرنسا

كل الوطن- وكالات- سبتونيك عربى:اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن الاستعمار كان “خطأ جسيما ارتكبته الجمهورية”، ودعا إلى فتح “صفحة جديدة” بين فرنسا ومستعمراتها السابقة في القارة السمراء.

وقال ماكرون خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره العاجي الحسن وتارا، في أبيدجان أمس السبت، إنه “غالبا ما يُنظر إلى فرنسا اليوم على أن لديها نظرة هيمنة ومظاهر خادعة لاستعمار كان خطأ جسيما، خطأ ارتكبته الجمهورية”.

ودعا الرئيس الفرنسي إلى “فتح صفحة جديدة” في العلاقات بين بلاده ومستعمراتها الإفريقية السابقة، وقال: “أنتمي إلى جيل هو ليس بجيل الاستعمار. القارة الإفريقية هي قارة شابة. ثلاثة أرباع أبناء بلدكم لم يعرفوا الاستعمار قط”.

وأضاف: “في بعض الأحيان يلوم الشباب فرنسا على المشاكل والصعوبات التي قد يواجهونها، والتي لا يمكن لفرنسا أن تفعل شيئا بشأنها. لذلك، أنا أعلم أن (فرنسا) تكون في بعض الأحيان الهدف الواضح. هذا أسهل (. ..). عندما يكون الأمر صعبا، يقولون “فرنسا تتحمل المسؤولية”.

وأعرب ماكرون عن أمله في أن “توافق إفريقيا الفتية على أن تبني مع فرنسا الجديدة شراكة صداقة (…) مثمرة أكثر بكثير”.

وفي فبراير 2017، حين كان مرشحا للرئاسة الفرنسية، قال ماكرون لقناة جزائرية إن “الاستعمار جزء من التاريخ الفرنسي. إنه جريمة ضد الإنسانية”.

وأضاف حينها “من غير المقبول تمجيد الاستعمار”، مؤكدا أنه “لطالما أدانه”، في تصريحات أثارت جدلا في فرنسا.

المصدر: “أ ف ب”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.