تسجيل الدخول

عاصفة جوية في لبنان تسبب انهيار مقبرة يهودية

2019-12-26T22:46:49+03:00
2019-12-26T23:54:28+03:00
عربي ودولي
كل الوطن- فريق التحرير26 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 6 أشهر
عاصفة جوية في لبنان تسبب انهيار مقبرة يهودية

كل الوطن- فريق التحرير- سبتونيك” تسببت عاصفة جوية تمر على لبنان منذ ليل الثلاثاء بسقوط حائط مقبرة يهودية في بيروت مما أدى إلى انهيارات بالمدافن التاريخية وجرف بعض القبور على قارعة الطريق.

وخلال اشتداد العاصفة التي أطلق عليها اسم “لولو” انهار، ليلة الأربعاء، جزء من جدار المقبرة على الشارع في منطقة السوديكو في بيروت وسقطت معه أضرحة كاملة حفر عليها باللغة العبرية.

كما ظهرت بعض الهياكل العظمية على الطريق العام في منطقة رأس النبع. وتضم المدافن رفات العديد من أبناء الطائفة اليهودية في لبنان، كما نقلت وكالة “رويترز”.
وقدر حارس المقبرة، الذي رفض نشر اسمه، وجود نحو خمسة آلاف شخص يهودي مدفون في المقبرة التي تعود إلى عام 1820 وما بعدها.

ويعترف لبنان بالطائفة اليهودية كواحدة من 18 طائفة في البلاد. ويعود وجود اليهود في لبنان إلى ما قبل نحو ألفي عام لكنه تضاءل على مر السنين. ويوجد في لبنان عدد من المعابد اليهودية المهجورة مثل كنيس “ماجين ابراهام” في بيروت وكنيس صيدا جنوبي لبنان.

وكانت وزارة الداخلية اللبنانية قد قدرت خلال مراحل الانتخابات النيابية وجود نحو خمسة آلاف يهودي على لوائح الشطب لكن معظمهم غادر لبنان ولم يتبق سوى أقل من مئة يهودي يعيش غالبيتهم في العاصمة أو ما كان يعرف بمنطقة وادي أبو جميل في بيروت وغالبا ما لا يكشفون عن هويتهم جهارا.

وتسببت العاصفة الجوية في أضرار كبيرة مثل غرق عشرات المنازل في مناطق الرحاب والسان سيمون والاوزاعي القريبة بمياه الأمطار وفي انهيارات في الجبال وتشققات بالبنى التحتية المهترئة أصلا وخصوصا منطقة المنارة على شاطئ بيروت حيث اقتلعت أمواج البحر العاتية بلاط الأرصفة والحاجز الحديدي الذي يفصل البحر عن الطريق.

كما تسببت العاصفة بغرق بعض مخيمات النازحين السوريين في لبنان بمياه الأمطار الغزيرة.

وتتوقع مصلحة الأرصاد الجوية اشتداد العاصفة خلال الساعات المقبلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.