تسجيل الدخول

بومبيو: نشكر قطر على تضامنها بوجه نفوذ إيران الخبيث

2020-01-03T00:52:32+03:00
2020-01-05T14:40:09+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير3 يناير 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
بومبيو: نشكر قطر على تضامنها بوجه نفوذ إيران الخبيث

توجه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بالشكر، الخميس، إلى قطر “لتضامنها في وجه النفوذ الإيراني الخبيث في المنطقة، بما في ذلك الهجوم على السفارة في بغداد”، بحسب تعبيره.

وكتب بومبيو في تغريدة على تويتر قائلاً: “تكلمت اليوم مع وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وشكرته على تضامن قطر في وجه النفوذ الإيراني الخبيث في المنطقة، بما في ذلك الهجوم الذي استهدف سفارتنا في 31 ديسمبر”.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية ذكرت في وقت سابق أن بومبيو قرر إرجاء رحلة وشيكة لأوكرانيا وروسيا البيضاء وكازاخستان وأوزبكستان وقبرص والبقاء في واشنطن حتى يتسنى له التركيز على الوضع في العراق.

هجوم السفارة

يذكر أن السفارة الأميركية تعرضت، الثلاثاء، إلى هجوم من قبل أنصار لفصائل عراقية منضوية ضمن الحشد الشعبي وموالية لإيران، من ضمنها كتائب حزب الله العراقي، التي فقدت أكثر من 20 عنصراً في ضربات أميركية، الأحد، على قواعد لها في مدينة القائم العراقية وفي سوريا.

كما أقدم المحتجون على إحراق إحدى بوابات السفارة، وتكسير مرتكز أمني وكاميرات مراقبة.

في حين شدد كل من رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح، ورئيس الوزراء المستقيل، على أن التعرض للبعثات الدبلوماسية المعتمدة يعد ضرباً لمصالح العراق وسمعته الدولية.

4e12ea00 880e 4ec0 8cef 8b00d937f4f0 - كل الوطن
جانب من مدخل السفارة الأاميركية في بغداد(فرانس برس)

وأمس الأربعاء، تجددت الاحتجاجات بمحيط السفارة في المنطقة الخضراء شديدة التحصين، حيث حاول أنصار “الحشد الشعبي” تسلق أحد الأسوار الأمامية، كما رشقوا الحجارة على المبنى، إلا أن قوات الأمن الأميركية أطلقت الغاز المسيل للدموع. ولاحقاً، دعا الحشد جميع أنصاره للانسحاب من المنطقة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.