تسجيل الدخول

مصر.. ضحية التحرش في المنصورة تروي الواقعة بتفاصيلها والمباحث تعتقل 7 من الجناة (فيديو)

كل الوطن - فريق التحرير4 يناير 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر

خرجت الفتاة المصرية ضحية حادثة التحرش التي وقعت ليلة رأس السنة بمدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية عن صمتها، وكشفت تفاصيل الواقعة.

وقالت الضحية أمام ضباط المباحث: “كنت ماشية في الشارع وفوجئت بشباب أخرجوا هواتفهم الموبايلات وصوروا ضهري أنا وصديقتي، كما صوروا رجليا أيضا”.

وأضافت: “واصلت المشي بسرعة ودخلت محلا بالمنطقة للاتصال بأهلي.. فوجدت الشباب تجمعوا أمام الدكان ويقولون ألفاظا خادشة للحياء”.

وتابعت أن صاحب المحل طردها درءا للمشاكل، وأفادت بأنها حين خرجت من المحل تجمع الشباب وأمسكوا بيديها وقطعوا ملابسها، قبل أن تقع مشادات بينهم وبين بعض المارة إلى حين أتى شاب بسيارته لينقذها من براثن الجموع.

وأضافت: “رجعت للبيت ولم أكن قادرة على التحدث.. كنت خائفة ولم أكن أدري كيف أتصرف إلى حين وجدت الفيديوهات على “فيسبوك”، مشيرة إلى أن الشرطة توجهت إلى منزلها.

وأفادت السلطات بأنه وبعد فحص الفيديو تم تحديد شخصية المجني عليها، وتبين أنها طالبة (20 عاما) مقيمة بمدينة المنصورة، وصديقتها طالبة (20 عاما) بجامعة المنصورة.

وتوصلت جهود البحث إلى تحديد شخصية بعض المتهمين وعددهم 7 بينهم 6 طلاب وعامل أحذية يبلغ من العمر 20 سنة، حيث أكدت الشرطة أنه تم ضبطهم وأقروا بارتكاب الجريمة.

وتداول رواد موقع “تويتر”، مشاهد صادمة توثق لحظة تحرش جماعي بفتاة أثناء احتفالات رأس السنة بمدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.

ويظهر الفيديو محاولة عشرات الشبان التحرش بالفتاة، فيما يحاول البعض حمايتها وإنقاذها وسط صراخها وبكائها.

وتمكن شبان في النهاية من إنقاذها ووضعها في سيارة انطلقت بها بعيدا عن مكان الاعتداء.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.