تسجيل الدخول

كارلوس غصن إثر هروبه من اليابان: كنت سأموت هناك وعوملت بوحشية

كل الوطن - فريق التحرير8 يناير 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
كارلوس غصن إثر هروبه من اليابان: كنت سأموت هناك وعوملت بوحشية

قال كارلوس غصن المدير التنفيذي السابق لشركة نيسان للسيارات اليوم الأربعاء إن ممثلي الادعاء اليابانيين عاملوه بوحشية وبلا رحمة وهددوه بالتحرك ضد أُسرته لو لم يقر بالاتهامات التي وجهوها له.

وفر غصن، الذي كان نجما ساطعا في عالم صناعة السيارات، من اليابان الشهر الماضي حيث كان ينتظر محاكمته في اتهامات بارتكاب مخالفات مالية وخيانة الأمانة واختلاس أموال الشركة، ونفى كل الاتهامات الموجهة إليه.

وأصدر الادعاء في طوكيو يوم الثلاثاء أمرا باعتقال زوجته كارول غضن بتهمة الشهادة الزور.

وقالت وزارة العدل اليابانية إنها ستحاول أن تجد وسيلة لاستعادة غصن من لبنان حيث عقد اليوم الأربعاء أول مؤتمر صحفي له منذ القبض عليه في نوفمبر تشرين الثاني 2018. وليس بين اليابان ولبنان معاهدة لتسليم المجرمين.

وتحقق السلطات التركية واليابانية في كيفية فرار غصن إلى بيروت وأصدرت الشرطة الدولية (الإنتربول) مذكرة حمراء لاعتقاله.

ويمثل المؤتمر الصحفي لغصن أحدث تطور في ملحمة مستمرة منذ 14 شهرًا هزت صناعة السيارات العالمية وتقوض التحالف بين شركتي نيسان ورينو، ويزيد التدقيق في النظام القضائي الياباني.

رد المدعون في طوكيو على كارلوس غصن الرئيس المقال لشركة نيسان اليوم الأربعاء (الخميس بالتوقيت المحلي في اليابان) وقالوا إن مزاعمه بشأن وجود مؤامرة بين المدعين وشركة نيسان زائفة وإنه أخفق في تبرير أفعاله.

وقال مكتب المدعي العام لمقاطعة طوكيو في بيان “كارلوس غصن فر من اليابان بطريقة تشكل في حد ذاتها جريمة. لقد فشلت تصريحاته في مؤتمره الصحفي اليوم في تبرير أفعاله”.

وأضاف أن زعمه بوجود مؤامرة “خطأ تماما” مشيرا إلى أن الادعاء يسعى لتقديمه إلى العدالة في اليابان.

رويترز

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.