تسجيل الدخول

“فيروس صيني” قاتل يقطع المحيط إلى اليابان وسط مخاوف من انتشار عالمي

كل الوطن - فريق التحرير17 يناير 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
“فيروس صيني” قاتل يقطع المحيط إلى اليابان وسط مخاوف من انتشار عالمي

أكدت اليابان أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد، الذي ظهر في الصين، وقد نصحت منظمة الصحة العالمية المستشفيات في جميع أنحاء العالم بالاستعداد للتصدي للمرض.
وكشف مسؤولو الصحة في اليابان أن رجلا في الثلاثينيات من العمر، يعيش بمنطقة قريبة من طوكيو، أصيب حقا بالمرض.
ويُعتقد أن المريض، الذي ينحدر من مقاطعة كاناغاوا، ذهب مؤخرا إلى مدينة ووهان الصينية، حيث تفشى التهاب رئوي يُعتقد أنه ناجم عن سلالة فيروس كورونا الجديدة.
وقالت منظمة الصحة العالمية إن الفيروس الجديد قد ينتشر، وحذرت المستشفيات حول العالم.
وأثار الفيروس، الذي لم يسبق له مثيل من قبل، حيرة العلماء بعد أن أظهرت الاختبارات حتى الآن، أنه نوع من فيروس كورونا.
ومنذ ديسمبر، تم احتواء 41 حالة مرضية في مدينة ووهان الصينية، وتوفي مريض واحد بسبب الالتهاب الرئوي الناجم عن الفيروس.
ومع ذلك، أثارت أول حالة حُددت خارج البلاد في تايلاند الأسبوع الماضي، مخاوف من انتشار الفيروس خارج الحدود.
وعلى الرغم من الاعتقاد السابق بأن الفيروس ينتقل عن طريق الحيوانات، إلا أن منظمة الصحة العالمية قالت إنه يوجد الآن دليل على انتقال العدوى من إنسان لآخر.
وبالفعل، وُجّهت بعض المستشفيات في الصين للإبلاغ عن حالات الحمى لدى أي شخص سافر إلى ووهان، في الأيام الـ 14 الماضية.
وحددت التحقيقات أن مرض الجهاز التنفسي هو نوع جديد من فيروس كورونا، الذي يسبب أعراضا شبيهة بالبرد بما في ذلك سيلان الأنف والصداع والسعال والتهاب الحلق والحمى.

وكالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.