تسجيل الدخول

أول تعليق للرئيس اليمني بعد ارتفاع حصيلة ضحايا قصف معسكر للجيش لـ70 قتيلا

2020-01-19T12:18:16+03:00
2020-01-19T12:19:06+03:00
عربي ودوليهنا اليمن
كل الوطن- فريق التحرير19 يناير 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
أول تعليق للرئيس اليمني بعد ارتفاع حصيلة ضحايا قصف معسكر للجيش لـ70 قتيلا

كل الوطن- وكالات- سبتونيك عربى: اتهم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الأحد، جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، بعدم الرغبة في تحقيق السلام في اليمن.

 جاء ذلك خلال اتصالين هاتفيين أجراهما هادي بمحافظ مأرب سلطان العرادة والمفتش العام للجيش اليمني اللواء عادل القميري، للوقوف على تداعيات استهداف معسكر اللواء الرابع حماية رئاسية في محافظة مارب شمال شرقي اليمن، من جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، حسب وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” التي تبث من الرياض.

اتهم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الأحد، جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، بعدم الرغبة في تحقيق السلام في اليمن.

القاهرة – سبوتنيك. جاء ذلك خلال اتصالين هاتفيين أجراهما هادي بمحافظ مأرب سلطان العرادة والمفتش العام للجيش اليمني اللواء عادل القميري، للوقوف على تداعيات استهداف معسكر اللواء الرابع حماية رئاسية في محافظة مارب شمال شرقي اليمن، من جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، حسب وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” التي تبث من الرياض

الهجوم على معسكر الجلاء في عدن - اليمن - الجيش اليمني

وكان مصدر عسكري يمني أفاد لوكالة “سبوتنيك” بمقتل 70 جنديا وإصابة أكثر من 50 آخرين بصاروخ يعتقد أنه باليستي استهدف تجمعات في معسكر الاستقبال التدريبي في منطقة الميل شمال غربي مأرب.

وتقود السعودية، منذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر 2014.

وبالمقابل تنفذ جماعة “أنصار الله” هجمات بطائرات بدون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة؛ تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل أراضي المملكة.

وأضاف هادي: “الأفعال المشينة للمليشيات الحوثية تؤكد دون شك عدم رغبة أو جنوحها للسلام، لأنها لاتجيد غير مشروع الموت والدمار وتمثل أداة رخيصة لأجندة إيران في المنطقة”.

وأكد “عزم الشعب اليمني وبدعم وإسناد من دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية على قطع دابر تلك الجماعات المارقة، ووأد مشروعها الطائفي البغيض الدخيل على اليمن والمنطقة”.

وشدد على “أهمية تعزيز اليقظة العسكرية والجاهزية القتالية وتنفيذ المهام والواجبات العسكرية وإفشال كافة المخططات العدائية والتخريبية وحفظ الأمن والاستقرار والسير نحو تحرير كامل التراب اليمني”.

وكان مصدر عسكري يمني أفاد لوكالة “سبوتنيك” بمقتل 70 جنديا وإصابة أكثر من 50 آخرين بصاروخ يعتقد أنه باليستي استهدف تجمعات في معسكر الاستقبال التدريبي في منطقة الميل شمال غربي مأرب.

وتقود السعودية، منذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر 2014.

وبالمقابل تنفذ جماعة “أنصار الله” هجمات بطائرات بدون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة؛ تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل أراضي المملكة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.