تسجيل الدخول

كيف تعاملت الصين مع جثث ضحايا “كورونا”؟

كل الوطن - فريق التحرير3 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
كيف تعاملت الصين مع جثث ضحايا “كورونا”؟

قررت السلطات الصينية، أمس (الأحد)، حرق جثث ضحايا «فايروس كورونا» المستجد، بالقرب من أماكن وفاتهم، كما حظرت التقاليد الجنائزية مثل مراسم الوداع، حسب ما ذكره موقع «سكاي نيوز».

وذكر بيان توجيهي مشترك، صادر عن اللجنة الوطنية للصحة في الصين، ووزارة الشؤون المدنية، ووزارة الأمن العام، بثته وسائل إعلام صينية، أمس، أنه لا يجوز نقل رفات المتوفين بفايروس «كورونا» بين المناطق المختلفة، ولا يمكن حفظها بالدفن، أو بأي وسيلة أخرى.

وأوضح البيان أنه يجب تطهير الجثث ووضعها في حقيبة مختومة من قِبل العاملين في المجال الطبي، حسب الاقتضاء، ولا يُسمح بفتحها بعد الختم، كما أنه يتعين على دور الجنازات إرسال أفراد ومركبات خاصة لتسليم الجثث وفقًا لطرق محددة، كما يجب حرق الجثث في محارق جثث محددة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.