تسجيل الدخول

ماذا قال أمير الكويت لرئيس مجلس الأمة الذي ألقى “صفقة القرن” في القمامة

كل الوطن - فريق التحرير10 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
ماذا قال أمير الكويت لرئيس مجلس الأمة الذي ألقى “صفقة القرن” في القمامة

أعرب رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، عن فخره واعتزازه بمواقف بلاده بشأن القضية الفلسطينية، مشيرا إلى أنها تعكس سياسة الأمير الشيخ صباح الأحمد.

وتقدم الغانم بالشكر لأعضاء الشعبة البرلمانية، خلال تصريح للصحفيين، اليوم الاثنين، حول الموقف في مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي بشأن ما يسمى “صفقة القرن”، وفقا لصحيفة “الأنباء” الكويتية.

وقال الغانم إنه وأعضاء الشعبة البرلمانية استمعوا لتوجيهات الأمير خلال لقائهم أخيرا معه، وقال: “نحن في الكويت أبناء الشيخ صباح.. وأبناء هذه المدرسة الرافضة للتطبيع”.

وأضاف الغانم: “107 أعضاء في الكونغرس الأمريكي وجهوا رسالة للرئيس تعكس تحفظهم على صفقة القرن كونها لا تحقق السلام وتكرّس الاحتلال، كما أن نحو 133 عضواً في مجلس العموم البريطاني وجهوا رسالة تعكس تحفظهم على تلك الصفقة، متسائلا: إذا كانت هذه مواقف أمريكيين وبريطانيين ضد صفقة القرن فماذا يجب أن يكون موقفنا نحن العرب؟”.

وكان رئيس مجلس الأمة الكويتي أثار تفاعلا واسعا على مواقع التواصل، حين أظهره مقطع فيديو متداول وهو يلقي نسخة “صفقة القرن” في سلة القمامة خلال اجتماع الاتحاد البرلماني العربي في العاصمة الأردنية عمان، يوم السبت الماضي.

وأمسك الغانم بمجلد “صفقة القرن” خلال خطابه في الاجتماع، قائلا: “باسم الشعوب العربية أقول هذه صفقة القرن ومكانها مزبلة التاريخ”، ملقيا به في سلة القمامة.

وأكد أن “صفقة القرن” ولدت ميتة ولن تنفعها ألف إدارة، مضيفا أنها “مرفوضة فلسطينيا وعربيا وإسلاميا وحتى أوروبا غير متحمسة بل هناك داخل أمريكا من هو ضدها”.

وتضع خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط، والتي تم الكشف عنها في 28 يناير/ كانون الثاني، والمعروفة بصفقة القرن، تصورا لاحتفاظ إسرائيل بمساحات أساسية من الأراضي المحتلة التي يسعى الفلسطينيون إلى أن تكون جزءا من دولتهم المستقبلية.

المصدر: سبوتنيك عربي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.