تسجيل الدخول

ليست “ووهان”… تفاصيل مروعة لإجراءات الصين داخل مدينة يستفحل فيها “كورونا”

كل الوطن - فريق التحرير17 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
ليست “ووهان”… تفاصيل مروعة لإجراءات الصين داخل مدينة يستفحل فيها “كورونا”

كشفت تقارير صحفية تفاصيل مروعة عما تطبقه الصين من إجراءات صارمة داخل مدينة يستفحل فيها فيروس “كورونا” الجديد، وليس مدينة “ووهان” التي اشتهرت بتفشي المرض فيها.

ونشرت وكالة الأنباء الصينية “شينخوا” تقريرا عن مدينة “شياوغان” الواقعة في مقاطع “هوبي” بوسط الصين.

وقالت الوكالة الصينية إن مدينة شياوغان هي أكثر المدن تضررا من فيروس “كورونا” الجديد، ويتفشى فيها المرض بسرعة غير طبيعية، لذلك قررت السلطات الصينية تطبيق مجموعة من الإجراءات الصارمة.

وأبرز تلك القرارات، هي منع الدخول أو الخروج من المدينة، وفرض حصار كامل على المدينة.

وعندما لم يفلح القرار في كبح جماح تفشي الفيروس، اتبعت الصين جملة من الإجراءات الأشد، والتي كان أبرزها منع أي شخص من مغادرة منزله، ومنع سير أي مركبات في طرقات المدينة.

وتم إطلاق تحذيرات صارمة بأن خروج أي شخص من منزله، ستجعله يدخل على “القائمة غير الشريفة”، والتي من يدخل إليها يتم منعه من عدد كبير من الامتيازات التي تمنحها الحكومة الصينية.

ونشر مقر مكافحة الأوبئة في المدينة إشعارا، في وقت متأخر من مساء أمس الأحد، يوضح فيه تفاصيل الإجراءات الأكثر صرامة التي تم اتخاذها في المدينة.

وجاءت تلك الإجراءات على النحو التالي:

– حظر التجول 24 ساعة لكل سكان المدينة.

– ممنوع الزيارات العائلية أو التجمعات.

– من يحق لهم الخروج فقط من لديهم مهام أو احتياجات خاصة، مثل العاملين الطبيين أو المشاركين في وقاية الأوبئة ومكافحتها، أو الأفراد والباحثين عن علاج لفيروس كورونا، أو النساء الحوامل، أو المشاركين في جنازات.

– تم تحديد أوقات محددة وطرق محددة يسير فيها من سمح لهم بالحركة والخروج من منازلهم.

– جميع المركبات محظور سيرها، ما لم تكن مركبات خاصة مثل سيارات الإسعاف أو الإطفاء أو من لديهم تصريح بمهام خاصة.

– إغلاق جميع الأماكن العامة غير الضرورية.

– فتح الصيدليات والسوبر ماركات والأسواق في أوقات محددة.

– تغريم أي شخص ينتهك تلك القواعد، وإدراجه في قائمة الأشخاص “غير الشريفة”.

وكانت السلطات الصينية أعلنت، اليوم الاثنين، ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا إلى 1770 شخصا، والمصابين إلى 70548 ألف شخص، وشفاء نحو 9419 حالة منذ اكتشاف هذه المرض القاتل.

وقالت لجنة الصحة الوطنية بالصين في بيان: “تلقت لجنة شؤون الصحة معلومات من 31 مقاطعة، تؤكد تسجيل 2048 إصابة جديدة، ليرتفع عدد المصابين إلى 70548 ألف شخص. وفارق، الأحد، الحياة أيضا 105 أشخاص، لترتفع حصيلة وفيات فيروس “كورونا” في الصين إلى 1770″.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.