تسجيل الدخول

في طريقها إلى الرياض… “جيوش الجراد” تغزو السعودية وتثير الرعب (فيديو وصور)

كل الوطن- فريق التحرير20 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
في طريقها إلى الرياض… “جيوش الجراد” تغزو السعودية وتثير الرعب (فيديو وصور)

غزت أسراب الجراد المنطقة الشرقية وتحديدا مدينتي الدمام والخبر، واستقرت في المزارع لعدة ساعات نتيجة تأثير الرياح الجنوبية، وجفاف مناطق التكاثر الاعتيادية للجراد مما تسبب في عدم استقرار في حركة واتجاه الأسراب، بحسب صحيفة “تواصل” السعودية.

وتداول رواد السوشيال ميديا، هاشتاغ “الجراد” على موقع “تويتر” بشكل واسع، وتصدر قائمة تريند الأكثر تداولا لأسراب الجراد بكثرة على كورنيش مدينة الخبر.

وأشار مركز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة، التابع لوزارة البيئة والمياه والزراعة في السعودية، إلى رصد وجود تكاثر للجراد الصحراوي في الربع الخالي، بسبب إعصار “ساجار”، وتتجه الأسراب إلى العاصمة الرياض بحسب “تواصل”.

وأضاف المركز في بيان له نشره على موقعه الإلكتروني، أنه بحكم الظروف الحالية غير الملائمة لبقاء الجراد الصحراوي في الربع الخالي، فقد أجبرته تلك الظروف على الهجرة باتجاه الرياح، حتى يجد غطاء نباتيا جيدا.

وتوقع المركز مشاهدة مزيد من الأسراب في غرب الأحساء بالمنطقة الشرقية وجنوب الرياض في المشاريع الزراعية، أو ربما تمكث على الأشجار البرية المعمرة والنخيل والأشجار الأخرى، مع احتمال مشاهدتها في المناطق السكنية.

وصرح الدكتور عبدالله أبا الخيل المتحدث الرسمي باسم وزارة البيئة والمياه والزراعة، إن الوزارة أنجزت أعمالها الميدانية ضد تكاثر الجراد الصحراوي بالموسمين الشتوي والربيعي، حيث كافحت 17000 هكتار، معلنة انتهاء أعمال المكافحة والتطهير بنهاية شهر فبراير الحالي في عدة مناطق، بحسب موقع قناة “العربية” السعودية.

وأضاف أبا الخيل “انتهت أعمال المكافحة والتطهير بنهاية شهر فبراير الحالي في الليث والقنفذة بمكة المكرمة، وساحل عسير وقلوه والمخواه بمنطقة الباحة، ومحافظات بيش والدرب والشقيق بمنطقة جازان”.

وأوضح أن “وزارة البيئة ركزت جهودها عبر أعمال المكافحة ضد تكاثر الجراد الصحراوي للحد من تشكل الأسراب والمجموعات من داخل السعودية، وذلك لتقليل مستوى الخطر القائم من آفة الجراد الصحراوي بجميع الدول المجاورة، والمعنية بالتكاثر ولم تسمح بتشكل الأسراب والمجموعات محلياً لتنتقل نحو وسط وشمال السعودية”.

وأشار المتحدث باسم وزارة البيئة إلى أن “حالة الجراد الصحراوي تأثرت بمتغيرات مستمرة جراء الغزو العنيف من الأسراب القادمة من اليمن وعمان المتأثرة بدورها بالأسراب القادمة من الحدود ما بين الهند وباكستان، وقد شهدت السعودية غزوا مستمرا من الأسراب ذات الكثافات العالية من الناحية الجنوبية العابرة لمنطقتي عسير ونجران، والمتوغلة نحو وسط وشمال السعودية، من ديسمبر الماضي حتى منتصف فبراير الحالي”.

وأشار المتحدث باسم وزارة البيئة إلى أن “حالة الجراد الصحراوي تأثرت بمتغيرات مستمرة جراء الغزو العنيف من الأسراب القادمة من اليمن وعمان المتأثرة بدورها بالأسراب القادمة من الحدود ما بين الهند وباكستان، وقد شهدت السعودية غزوا مستمرا من الأسراب ذات الكثافات العالية من الناحية الجنوبية العابرة لمنطقتي عسير ونجران، والمتوغلة نحو وسط وشمال السعودية، من ديسمبر الماضي حتى منتصف فبراير الحالي”.

وتابع أنه “نظرا لظروف الجراد الصحراوي باليمن، وكثافتها، من المتوقع حدوث المزيد من الغزو خلال الأيام والأسابيع القادمة.

وقال:

“مع هطول الأمطار الربيعية المتوقعة خلال مطلع مارس القادم في وسط وشمال المملكة والمصاحبة لبداية الاعتدال في درجات الحرارة سوف تبدأ الأسراب في النضج والتزاوج كبداية للتكاثر الربيعي”.

وأكد أنه “من المتوقع أن يكون وضع البيض من نهاية الأسبوع الأول من مارس ويبدأ الفقس نهاية ذات الشهر ويشاهد الدبا مطلع إبريل القادم كفرصة لحدوث جيل واحد من التكاثر وبعد ذلك تبدأ الهجرة نحو مواسم التكاثر الصيفي بالدول المجاورة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.