تسجيل الدخول

الرئيس التونسي بحث مع وزير الداخلية المستجدات العربية والدولية

كل الوطن- فريق التحرير2 مارس 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
الرئيس التونسي بحث مع وزير الداخلية المستجدات العربية والدولية

تونس – واس:   استقبل فخامة الرئيس قيس سعيّد رئيس الجمهورية التونسية بقصر قرطاج الرئاسي أمس صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب. ونقل سمو الأمير عبدالعزيز بن سعود في بداية الاستقبال تحيات وتقدير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، لفخامته، وتمنياتهما – حفظهما الله – للجمهورية التونسية حكومة وشعباً دوام الرقي والازدهار.

وجرى خلال الاستقبال استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، إلى جانب بحث آخر مستجدات الأحداث على الساحتين العربية والدولية. ونوه فخامة الرئيس التونسي خلال الاستقبال بالدور الكبير الذي يبذله مجلس وزراء الداخلية العرب في سبيل الحفاظ على أمن وسلامة الدول العربية وشعوبها، مثمناً الدعم والمتابعة التي يحظى بها المجلس من قبل سمو الأمير عبدالعزيز بن سعود وأصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية العرب.

من جهة ثانية استقبل سمو وزير الداخلية في العاصمة التونسية أمس معالي رئيس الحكومة بالجمهورية التونسية إلياس الفخفاخ. وجرى خلال الاستقبال استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وبحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك. حضر الاستقبال الوفد الرسمي المرافق لسمو وزير الداخلية.

كما استقبل سموه معالي وزير الداخلية والبلديات بالجمهورية اللبنانية محمد فهمي، ومعالي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بدولة الكويت أنس بن خالد الصالح، ومعالي وزير الداخلية في المملكة الأردنية الهاشمية سلامة حماد، ومعالي رئيس الوزراء وزير الداخلية بدولة فلسطين الدكتور محمد اشتيه.

وجرى خلال الاستقبالات بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، ومناقشة آخر مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية. كما استقبل سموه منسق الاتحاد الأوروبي لمكافحة الإرهاب جيل دي كيرتشوف، والأمين العام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية «الإنتربول» يورغن شتوك. وجرى خلال الاستقبالين، بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.