تسجيل الدخول

الرئاسة الفلسطينية: أية محاولة للتزييف لن تغير تاريخ الشعب الفلسطيني في القدس

كل الوطن - فريق التحرير12 مارس 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
الرئاسة الفلسطينية: أية محاولة للتزييف لن تغير تاريخ الشعب الفلسطيني في القدس

كل الوطن – واس

أوضح الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، أن أية محاولة لتزييف التاريخ والحقيقة لن تعطي الشرعية لأحد، ولن تغير تاريخ الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة.

وجاءت تصريحات أبو ردينة رداً على التقرير الصادر عن وزارة الخارجية الأميركية، الذي استبدلت فيه تعريف المواطنين الفلسطينيين في مدينة القدس الشرقية المحتلة إلى صفة المقيمين العرب.

وأضاف أبو ردينة، أنه لا يجوز العبث بقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية التي أكدت جميعها أن القدس الشرقية جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967م.

وتابع الناطق الرسمي ” هذه السياسة الأميركية المنحازة تمثل تحدياً لقرارات مجلس الأمن الدولي، خاصة القرار رقم 2334، وقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي صدر في 29/11/2012 الذي أصبحت فيه دولة فلسطين عضوا مراقبا في الأمم المتحدة بأغلبية ساحقة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.