تسجيل الدخول

حكومة الوفاق الليبية تُرحّب بالدعوة الدولية لوقف القتال للتصدي لكورونا

كل الوطن- فريق التحرير19 مارس 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
حكومة الوفاق الليبية تُرحّب بالدعوة الدولية لوقف القتال للتصدي لكورونا

بنغازي – سبوتنيك:

أعربت حكومة الوفاق الوطني الليبية في العاصمة طرابلس، اليوم الخميس، عن ترحيبها بالدعوة الدولية للوقف الإنساني للأعمال القتالية في البلاد من أجل التصدي لوباء كورونا المستجد.

أعلنت حكومة الوفاق الليبية في بيان صحفي “يعرب المجلس الرئاسي عن تقديره الكامل للدول والمنظمات التي أبدت اهتماما وحرصًا على تجنيب بلادنا المزيد من المآسي بدعوتهم لإعلان الوقف الإنساني الفوري للأعمال القتالية وذلك للسماح للسلطات المحلية بالتصدي لوباء كورونا المستجد ووقف النقل المستمر للمعدات العسكرية… إذا نرحب بهذه الدعوة”.

وأكدت حكومة الوفاق “التزامها بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2510 لسنة 2020 الذي يعزز نتائج مؤتمر برلين وينص على جملة مقررات من بينها وقف الأعمال العدائية وحماية المدنيين، وما زلنا حريصين على وقف إطلاق النار”.

وأوضحت أن “نحتفظ بحقنا في الرد على الاعتداءات اليومية التي يتعرض لها المدنيون والمرافق والمنشآت المدنية في إطار الدفاع المشروع عن النفس، ومن باب أولى مخاطبة المعتدي بشكل مباشر للكف عن انتهاكاته وجرائمه”.

وأكد البيان “ضرورة إعادة فتح حقوق ومرافئ النفط واستئناف التصدير تحت إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في ظل متطلبات المواجهة الفعالة والعاجلة لجائحة كورونا”.

وختتم البيان “النفط هو مصدر الدخل الوحيد للشعب الليبي وهو شريان الحياة الاقتصادية والسبيل الوحيد لضمان توفير الاحتياجات الأساسية لكافة المواطنين ويعود الإغلاق بالضرر البالغ على الجميع”.

ودعت سفارات الولايات المتحدة وفرنسا والجزائر وألمانيا وإيطاليا وهولندا والمملكة المتحدة وبعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا، إضافة إلى وزارة الخارجية التونسية جميع أطراف النزاع الليبي إلى وقف فوري وإنساني للقتال لتمكين السلطات الصحية من الاستجابة للتحديات التي يشكلها تفشي فيروس كورونا المستجد.

وذكر بيان مشترك صادر عن السفارات، ونشره الموقع الرسمي لموقع السفارة الأمريكية في ليبيا، الثلاثاء الماضي، “تدعو سفارات الجزائر وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وبعثة الاتحاد الأوروبي بالإضافة إلى وزارة الخارجية التونسية جميع أطراف الصراع الليبي إلى إعلان وقف فوري وإنساني للقتال، وكذلك وقف النقل المستمر لجميع المعدات العسكرية والأفراد العسكريين إلى ليبيا من أجل السماح للسلطات المحلية بالاستجابة لتحدّي الصحة العامة غير المسبوق الذي يشكله فيروس كورونا المستجد”.

سفارات 9 دول تدعو لوقف فوري للقتال في ليبيا استجابة لتحدي فيروس كورونا

وأضاف البيان “نعرب عن آمالنا القوية في أن تؤدي هذه الهدنة الإنسانية إلى اتفاق قيادات كلا الطرفين الليبييْن على مشروع وقف إطلاق النار الذي يسّرته الأمم المتحدة في 23 فبراير والذي تمّ التوصل إليه في جنيف في إطار اللجنة العسكرية المشتركة الليبية (5 + 5)، والعودة إلى الحوار السياسي”.

وصنفت المنظمة، في الحادي عشر من آذار/ مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد، الذي أعلن عن تفشيه في الصين نهاية العام الماضي، جائحة، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، إذ بلغت الإصابات في آخر تحديث لها أكثر من 190 ألف في أكثر من 150 دولة ومنطقة حول العالم، والوفيات أكثر من سبعة آلاف وخمسمئة شخص.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.