تسجيل الدخول

ترامب يفر مازحا بعد إعلان مسؤولة بالبيت الأبيض إصابتها بالحمى

كل الوطن - فريق التحرير24 مارس 2020آخر تحديث : منذ 4 أيام
ترامب يفر مازحا بعد إعلان مسؤولة بالبيت الأبيض إصابتها بالحمى

كل الوطن – الرياض

كشفت منسقة الاستجابة لفرقة عمل فيروس “كورونا” في البيت الأبيض، ديبورا بيركس، عن أنها خضعت للفحص بعد أن أصيبت بالحمى قبل يومين؛ ما دفع الرئيس دونالد ترمب إلى الابتعاد عنها ممازحا.

وانتشرت اللقطة الطريفة لترمب على وسائل التواصل الاجتماعي، وهو يبادر ممازحا بالتحرك عدة خطوات من المنصة، قبل أن يعود مسرعا وهو يبتسم، وكأنه يفر خشية إصابة بيركس بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) حسبما ذكرت صحيفة “ذا هيل” الأمريكية.

وكانت الدكتورة ديبورا بيركس، ترد على سؤال بشأن إجراء السيناتور الجمهوري راند بول اختبار الفيروس على الرغم من عدم ظهور أعراض عليه، وعدم احتكاكه عن علم بأي شخص مصاب.

ودافع بول عن قراره بإجراء الفحص على الرغم من عدم ظهور الأعراض، مشيرا إلى أنه فعل ذلك جزئيا لأنه أصيب بتلف في الرئة وكان في حالة خطيرة، ودفع تشخيص بول 3 من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين الآخرين إلى الخضوع للحجر الذاتي.

وردت بيركس بأنه من المهم للأمريكيين تحمل المسؤولية الشخصية والتصرف كما لو أنهم قد احتكوا بشخص مصاب بالفيروس لتجنب انتشاره، ثم قالت إنها اتخذت مثل هذه الاحتياطات خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأضافت بيركس: ” لاحظتم أنني لم أكن هنا خلال عطلة نهاية الأسبوع، كنت أعاني من حمى خفيفة السبت”، فقال ترمب : “أوه، أوه”، ورفع يديه لأعلى وتحرك مبتعدا بسرعة عن بيركس إلى حافة المنصة في غرفة الإعلام.

فقالت بيركس مبتسمة: “لذا، في الواقع، كما تعلمون، أنا أعتني بالتفاصيل. أنا طبيبة. لقد فكرت في الأمر. لذا أجريت اختبارا في وقت متأخر من مساء السبت، ونتيجتي سلبية. بقيت في المنزل يوما آخر للتأكد فقط”.

وفي تلك الحظة تنفس ترمب الصعداء فضحك الجميع.

واستطردت قائلة: “هذه هي الطريقة التي نحمي بها بعضنا بعضا ما لم يتفقد كل شخص درجة حرارته كل يوم، لا نستطيع أن نقول إنه لم تظهر عليه أي أعراض. هذه هي الأمور التي يتعين علينا القيام بها لبعضنا بعضا. هذه هي المسؤولية الشخصية التي أتحدث عنها والتي يتعين علينا جميعا ممارستها”.

وأعلن ترمب ، مساء الإثنين، أن نتائج الفحص أثبتت عدم إصابة زوجته، السيدة الأولى ميلانيا ترمب ، بفيروس كورونا.

وردا على سؤال للصحفيين في البيت الأبيض عما إذا كانت قد خضعت ميلانيا لاختبار الكشف عن الفيروس قائلا: “نعم إنها على ما يرام. والنتيجة سلبية”.

وكان ترمب ، الذي يصف نفسه بأنه مصاب بفوبيا الجراثيم، قد خضع لاختبار الفيروس في وقت سابق من هذا الشهر بعد اتصاله بعدة أفراد إما دخلوا في الحجر الصحي الذاتي وإما ثبتت إصابتهم بالفيروس، وجاءت نتيجة الرئيس سلبية.

وخضع نائب الرئيس مايك بنس لاختبار خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد التأكد من إصابة أحد العاملين في مكتبه بالفيروس، وكانت نتيجة اختبار بنس وزوجته سلبية.

وبلغ عدد الوفيات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية 582 حالة بينما تخطت الإصابات 46 ألفاً و168 حالة، حسب إحصاءات السلطات الفيدرالية.

وارتفعت، الثلاثاء، حصيلة الوفيات المؤكدة حول العالم جراء فيروس كورونا المستجد إلى 17 ألفا و138.

وبلغ عدد المصابين بالوباء أكثر من 392 ألفا و156 شخصا، بينما تعافى 102 ألف و844 شخصا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.