تسجيل الدخول

قيادي فلسطيني: نحتاج لجهة محايدة للتأكد من سلامة المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية

كل الوطن- فريق التحرير31 مارس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
قيادي فلسطيني: نحتاج لجهة محايدة للتأكد من سلامة المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية

وقال القيادي الفلسطيني، وعضو المجلس الثوري، السفير حازم أبو شنب، لبرنامج عالم “سبوتنيك”، إن صعوبة التأكد من “الادعاءات الإسرائيلية بسلامة المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال، لأن هذا يحتاج إلى جهة محايدة تقوم بالفحص الطبي”.

وتابع أبو شنب: “أعتقد أن هذا الأمر لن تسمح به دولة الاحتلال الإسرائيلي خصوصا وأن هناك اعترافات إسرائيلية بثبوت مرض عدد من السجانين الإسرائيليين في السجون الإسرائيلية ومنها سجن عوفر”.

وبسؤاله عن مدى استجابة المنظمات الدولية لمناشدات نادي الأسير “التدخل لإنقاذ حياة هؤلاء المعتقلين”، أضاف الدبلوماسي الفلسطيني أن هناك مناشدات ورسائل ومحاولات اتصال ولكن لا تأثير حقيقي على السلطات الإسرائيلية.

وقال القيادي الفلسطيني: “يجب ألا ننسى أن السلطات الإسرائيلية أخفت وجود المرض داخل دولتهم قبيل الانتخابات، وبدأت في تسريب الأخبار عن إصابات بعد انتهاء الانتخابات الإسرائيلية؛ لذلك لا يوجد ثقة حقيقية بمصداقية البيانات الرسمية الإسرائيلية”.

وتابع: “هناك الكثير من المنظمات غير الحكومية التي تقول إن الأعداد الحقيقية للمصابين بمرض الكورونا يفوق الأعداد المعلنة طبقا لوزارة الصحة الإسرائيلية”.

كان نادي الأسير الفلسطيني قد أعرب عن قلقه لخطورة وضع الأسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية بعد أن أعلنت السلطات في إسرائيل عن إصابة 3 حراس ووضع 40 حارسا آخر في الحجر الصحي بسبب إصابتهم بكورونا.

وقالت المتحدثة باسم مصلحة السجون الإسرائيلية إن الحراس الثلاثة المصابين لم يخالطوا المعتقلين الفلسطينيين ولا يوجد حالات إصابة بالفيروس بين السجناء الفلسطينيين.

وكان رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، قد طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين، تجنبا لوقوع مأساة إنسانية في السجون، في ظل تفشي فيروس “كورونا”.
وأكد أبو بكر، في بيان صادر عن الهيئة “أن العديد من دول العالم المهددة بوباء كورونا عمدت مؤخرا إلى إطلاق سراح أعداد كبيرة من السجناء تجنبا لانتشار الفيروس في السجون، ووقوع أعداد كبيرة من الضحايا”، كما نقلت وكالة الفلسطينية “وفا”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.