تسجيل الدخول

“الصحّة السعودية”: تسجيل 472 إصابة جديدة بـ “كورونا”

كل الوطن - فريق التحرير13 أبريل 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
“الصحّة السعودية”: تسجيل 472 إصابة جديدة بـ “كورونا”

كل الوطن – الرياض

عقدت اللجنة المعنية بمتابعة مستجدات الوضع الصحي لفيروس كورونا صباح اليوم الإثنين إجتماعها الرابع والخمسين برئاسة معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، وحضور أعضاء اللجنة الذين يمثلون عدداً من القطاعات الحكومية ذات العلاقة، حيث أطلعت على كافة التقارير والتطورات حول الفيروس، كما جرى إستعراض الوضع الوبائي للفيروس على مستوى العالم والحالات المسجلة في المملكة والإطمئنان على أوضاعهم الصحية، مع التأكيد على إستمرار تطبيق كافة الإجراءات الوقائية في منافذ الدخول وتعزيزها، وإتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية للتصدي له ومنع إنتشاره ، وأثنت على تفاعل الجميع مع أمر منع التجول ودعتهم للبقاء في منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى .

وعقب الاجتماع قال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د/ محمد العبدالعالي أن الجميع أستمع لكلمة معالي وزير الصحة حول الاوضاع الحالية لمستجدات لفايروس كورونا حيث قدّم معاليه الشكر للقيادة حفظها الله وللجهات كافة المشاركة لمواجهة هذه الجائحة في المملكة وأنه أشار إلى نقاط مهمة حول انتشار الفايروس على مستوى العالم وتضاعف الأعداد حول العالم وتضاعف الأعداد في المملكة وإرتفاعها وكذلك تناول معاليه العديد من الأمور التي يجب أن نتقيد ونلتزم بها لحماية أنفسنا ومن حولنا ولحماية المجتمع ككل وكانت هناك إشارات هامة إلى عدم وجود علاجات وأدوية موجهة إلى هذا الفايروس حتى الآن وأيضاً لاتوجد لقاحات معتمدة للتعامل معه وبالتالي من المهم جداً أن نجدد التذكير لنا جميعاً بالتقيد بالتعليمات وأن نستمع إلى آخر التطورات ونستفيد من كافة الاجراءات الإستباقية والإحترازية القوية التي قامت بها المملكة وبإذن الله سنتجاوز هذه الجائحة.

كما يجب علينا أن نشير إلى أن هناك مواقع خطرة جداًيتطلب فيها مضاعة الجهود بشكل أكبر من الجميع، وحرص الجميع على التقيد بتطبيقات الصحة والتعليمات الوقائية وخاصة في مناطق الإختلاط والإزدحام السكاني أو المكان الذي يكون فيه سكن للعمالةلكونها مناطق تكثر فيها الحالات وهذا لا يعني أن الأماكن الأخرى بمعزل عنها بل يستوجب علينا توخي الحذر دائماً فكلنا مسؤول.

واوضح متحدث الصحة أن إجمالي عدد الحالات المؤكدة بفيروس كورونا الجديد (COVID -19) حول العالم بلغت أكثر من (1800000) حالة وبلغ عدد الحالات التي تم تعافيها وتشافيها (438) آلاف حالة حتى الآن كما بلغ عدد الوفيات حوالي (115) آلف حالة.

وأضاف أنه فيما يخص المملكة فيضاف للعدد الإجمالي العددالجديد من الحالات المؤكدة وهي (472) حالة وهذه الحالات توزعت في عدد من المدن وهي: الرياض(118)، والمدينة المنورة (113)، ومكة المكرمة (95) حالة وجدة (80)، وتبوك (22)

والطائف (8)، وخليص (8)، وعرعر (8)، والهفوف (7)، وخميس مشيط (5)، وبريدة(2)، وحالة واحدة في كل من نجران، والقنفذة، وأحد رفيدة، وسبت العلايا، والخرج، والظهران

وبالتالي يصبح عدد الحالات المؤكدة في المملكة (4934) حالة، ومن بين هذه الحالات يوجد حالياً (4064) حالة نشطة لاتزال تتلقى الرعاية الطبية لأوضاعها الصحية، منها 59 حالة حرجة، والبقية حالاتها مطمئنة.

كما وصل عدد المتعافين ولله الحمد إلى (805)حالات بإضافة (44) حالة تعافي جديدة،

وبلغ عدد الوفيات (65) حالة بإضافة 6 حالات وفيات جديدة واحدة لمواطن بلغ من العمر 51 عاماً في مكة المكرمة وواحدة لمواطن يبلغ من العمر 95 عاماً في مدينة القطيف

و4 حالات لغير سعوديين 3 في المدينة المنورة وواحدة في جدة

تراوح أعمارهم بين 42 و 67 عاماً رحمهم الله جميعاً.

وذكّر الدكتور العبدالعالي الجميع بأعراض فايروس كرونا وهي في الغالب أعراض تنفسية أهمها وأبرزها الكحة وإرتفاع في درجة حرارة الجسم وضيق التنفس ومن تظهر عليه هذه الاعراض او احد الاقارب اوالوالدين اوالأبناء او الأخوات او الإخوان الازواج او الزوجات ومن مختلف الفئات العمرية فأي ملاحظة يلاحظها عليهم أو على نفسه فعليه القيام بإجراء التقييم الذاتي الموجود على تطبيق موعد

وجدّد التوصية لكل من لديه أعراض أو يرغب التقييم إستخدام خدمة التقييم الذاتي في تطبيق موعد، أو الاستفسار أو الاستشارة على رقم مركز اتصال الصحة 937 على مدار الساعة.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.