تسجيل الدخول

وزارة الثقافة تجمع ماجد المهندس وعبدالمجيد عبدالله في بث مباشر استثنائي

كل الوطن - فريق التحرير19 أبريل 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
وزارة الثقافة تجمع ماجد المهندس وعبدالمجيد عبدالله في بث مباشر استثنائي

كل الوطن – الرياض

حلّ كل من الفنانين عبدالمجيد عبدالله وماجد المهندس ضيفان في “أمسية فنية” استثنائية عبر بث مباشر بحساب الانستغرام الخاص بوزارة الثقافة، وذلك ضمن المبادرات الثقافية المبتكرة للوزارة.

الأمسية الفنية التي أدارها الإعلامي أحمد الحامد تخللها اتصال هاتفي من معالي المستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للترفيه أشاد خلالها بالجهود البارزة لوزارة الثقافة والبصمات الواضحة لعمل صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود، وزير الثقافة، قبل وخلال الفترة التي يعيشها العالم بسبب أزمة كورونا، مؤكداً على الدور الفعال لحكومة المملكة في السيطرة على انتشار الفايروس والتمكن من التضييق عليه.

وحظيت الأمسية بمتابعة قياسية بأكثر من 150 ألف متابع في وقت واحد، وتطرقت لمواضيع عدة تخللتها فواصل غنائية قدمها كل من الفنانين ماجد المهندس وعبدالمجيد عبدالله، إضافة لمقاطع شعرية قدمها الشاعر فهد المساعد خلال مداخلته في الأمسية.

وتحدث المهندس خلال الأمسية عن روتينه اليومي خلال فترة العزل الوقائي، والذي لم يمنعه من التواصل مع الشعراء والملحنين لتحضير مجموعة من الأعمال في الفترة المقبلة، مشيراً إلى أنه دائم البحث عن النص الذي يشده ويحرك وجدانه، وهو ما يجعله يبتعد عن المجاملة في اختيار الكلمة أو اللحن.

فيما فضل الفنان عبدالمجيد عبدالله تقديم مجموعة من الأغاني للجمهور، مؤكداً رغبته الشديدة بالالتقاء بهم في أقرب فرصة ممكنة، وذلك بعد انتهاء الأزمة الحالية وعودة الحياة لسابق عهدها.

كما شدد عبدالمجيد عبدالله على أن لكل مرحلة فنية جيل وجمهور مختلف، وهذا ما يؤكد على ضرورة أن يتعايش الفنان مع كل مرحلة ليلبي طلباتها ويشبع ذائقتها الفنية.

ولم يخف الفنانان سر علاقتهما والتي تجعلهما لا يبخلان على بعضهما البعض بتقديم بعض الأعمال والتنازل عنها لأحدهما.

من جانبه أشاد الشاعر فهد المساعد بجهود وزارة الثقافة في كسر الحاجز بين الجمهور والمثقفين، وقدرتها على تقديم مجموعة من الفعاليات الثقافية والفنية النوعيّة خلال فترة بسيطة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.