تسجيل الدخول

رئيسة مجلس النواب الأمريكي تدافع عن بايدن وسط اتهامات له بالاعتداء الجنسي

كل الوطن - فريق التحرير1 مايو 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
رئيسة مجلس النواب الأمريكي تدافع عن بايدن وسط اتهامات له بالاعتداء الجنسي

دافعت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي بقوة عن المرشح الديمقراطي المفترض للرئاسة جو بايدن، في حين دعاه البعض من داخل حزبه لحسم الجدل حول اتهامه بالاعتداء الجنسي على امرأة.

وقد وجهت امرأة من كاليفورنيا تدعى تارا ريد، لبايدن خلال مقابلات إعلامية، اتهامات بأنه خلال عملها كمساعدة للموظفين في مكتبه بمجلس الشيوخ الأمريكي من ديسمبر 1992 إلى أغسطس 1993، “قام بدفعها نحو جدار ودس يده أسفل تنورتها”.

وقال أشخاص آخرون في مقابلات إعلامية إن ريد أخبرتهم فيما بعد عن واقعة مع بايدن، شملت امرأتين أكدتا بعض التفاصيل في قصة نشرها موقع بيزنس إنسايدر الإخباري يوم الاثنين.

وقالت حملة بايدن إن الواقعة لم تحدث قط. ولم يرد بايدن (77 عاما)، على هذا الاتهام، ولم يتم طرح أسئلة على نائب الرئيس الأمريكي السابق بشأن هذه المسألة في مقابلات إعلامية أجريت في الآونة الأخيرة.

وأيدت بيلوسي، أكبر ديمقراطية في الكونغرس، بايدن رسميا للرئاسة يوم الاثنين. وقالت بيلوسي اليوم الخميس إنها تواصل دعم بايدن بالكامل.

وأشارت إلى أن الموظفين الذين أداروا مكتب بايدن في مجلس الشيوخ قالوا إنهم لا يتذكرون أي شكوى من اعتداء جنسي. كما سلطت بيلوسي الضوء على تاريخ بايدن الطويل في دعم السياسات لوقف الاعتداء على النساء.

وقالت بيلوسي في مؤتمر صحفي إن بايدن “تجسيد للأمل والتفاؤل والأصالة لبلدنا.. إنه شخص ذو قيم عظيمة”.

ولم يتسن لـ”رويترز” التأكد من اتهامات ريد بشكل مستقل ولم تتمكن من الوصول إلى ريد أو ممثل لها للتعليق.

المصدر: رويترز

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.