تسجيل الدخول

رجل الأعمال المصري هشام طلعت مصطفى: نفوس “غير سوية” تهاجم إعلان “مدينتي”

كل الوطن - فريق التحرير11 مايو 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
رجل الأعمال المصري هشام طلعت مصطفى: نفوس “غير سوية” تهاجم إعلان “مدينتي”

كل الوطن – وكالات: أعرب رجل الأعمال المصري، هشام طلعت مصطفى، عن استيائه من الانتقادات، وحملة السخرية التي انطلقت على مواقع التواصل الاجتماعي لمهاجمة الحملة الإعلانية لمشروع “مدينتي” الذي يتبع شركته.

وأضاف مصطفى خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي، عمرو أديب، في برنامج “الحكاية” على فضائية MBC مصر، أن هناك “نفوس غير سوية” تشعر بالملل و”بتتسلى على خلق ربنا”.

وقال رجل الأعمال إن من يسكن في مشاريعه اليوم زهاء 700 ألف نسمة، أتوا إلى الصحراء، حينما وجدوا أن الخدمات أفضل. وتابع: “الواحد فخور إنه يعمل حاجة لبلده، يضيف شيء جديد، يطور حياة الفرد”.

وحول فكرة الإعلان التي استفزت كثيرين، ودفعتهم إلى تركيب فيديوهات ساخرة منه، قال مصطفى إن هناك استطلاع رأي تقوم به الشركة كل 3 أشهر، وقررت إدارة الشركة بالتعاون مع شركة الإعلانات أن تستعين بآراء عملائها في مدينتي “الرحاب” و”مدينتي” عما يحسّون به بشأن معيشتهم في هذه المدن الجديدة، ونشرت هذه الآرات كما هي على طبيعتها.

وكان إعلان مدينتي الذي نشرته الشركة في صفحتها على موقع “يوتيوب” قد أثار حفيظة كثيرين، في وقت يعانون فيه من شظف العيش، وتداعيات فيروس كورونا على قطاع الأعمال والخدمات، ولجأ البعض إلى نشر بعض الفيديوهات الساخرة من الإعلان، الذي يعبر، من وجهة نظرهم، عن التفاوت الهائل بين الطبقات.

يشار الى ان رجل الاعمال هشام طلعت قضى سنوات في السجن بعد الحكم عليه 15 سنة سجنا لتورطه في جريمة قتل المغنية البنانية سوزان تميم بدبي اواخر شهر يوليو 2008.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.