تسجيل الدخول

وزير الصناعة الإيراني يقول إنه تلقى تهديدا طالبه بالاستقالة

كل الوطن - فريق التحرير11 مايو 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
وزير الصناعة الإيراني يقول إنه تلقى تهديدا طالبه بالاستقالة

كل الوطن – وكالات: قال وزير الصناعة والتجارة الإيراني رضا رحماني، إنه تلقى تهديدا من محمود واعظي مدير مكتب الرئيس روحاني في 6 مايو، طالبه فيه بالاستقالة إذا لم يوافق البرلمان على تشكيل وزارة التجارة.

وأضاف رحماني في رسالته إلى الرئيس حسن روحاني، أنه لم يكن له علاقة برفض البرلمان الموافقة على تشكيل الوزارة، ولا مسؤولية له عن قرار البرلمان رفض الطلب الذي قدمته الحكومة لتشكيل وزارة منفصلة.

وأضاف رحماني أنه تلقى اليوم مجددا اتصالا من واعظي وطالبه بالاستقالة بينما كان في اجتماع لتعزيز التصدير في الوزارة، مضيفا أنه لا يرى أي حجة شرعية لمطالبته بالاستقالة.

وأفادت وكالة أنباء تسنيم الإيرانية، بأن روحاني أقال الوزير رحماني اليوم، وعين حسين مدرس خياباني قائما بأعمال الوزير، حتى اختيار وزير جديد وتقديمه للبرلمان، للتصويت على منحه الثقة.

وذكرت الوكالة، أن هذه أول مرة يقال فيها وزير للصناعة في تاريخ الجمهورية الإسلامية.

وتقول مواقع إيرانية، إن إقالة الوزير جاءت على خلفية ارتفاع أسعار السيارات بشكل غير مسبوق في السوق الإيرانية خلال الأيام الماضية، حيث ارتفع سعر سيارة “سايبا” محلية الصنع، إلى 900 مليون ريال إيراني (نحو 5600 دولار)، وهي زيادة بنحو الضعف في غضون شهرين، وذلك على الرغم من إعلان الشركة المصنعة عن توقف الإنتاج.

ورفض البرلمان الإيراني أمس الأحد مشروع خطة تشكيل وزارة التجارة والخدمات التجارية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.