تسجيل الدخول

الخارجية التركية: أي اعتداء على المصالح التركية من قبل “قوات حفتر” ستكون له تبعات وخيمة

2020-05-24T21:49:42+03:00
2020-05-24T21:51:13+03:00
عربي ودولي
كل الوطن- فريق التحرير24 مايو 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
الخارجية التركية: أي اعتداء على المصالح التركية من قبل “قوات حفتر” ستكون له تبعات وخيمة

 كل الوطن  –  وكالات –  ار تى :  أعلنت الخارجية التركية أن أي اعتداء على المصالح التركية من قبل “قوات حفتر” ستكون له تبعات وخيمة.

وقال المتحدث باسم الوزارة إن تركيا، التي تدعم حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، ستعتبر قوات حفتر أهدافا مشروعة إذا استُهدفت المصالح التركية، حسب وكالة “الأناضول”.

وتوعد المسؤول الرفيع المستوى في الخارجية التركية بأن ترد بلاده على أي هجوم تشنه قوات “الجيش الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر على المصالح التركية في ليببا.

جاء ذلك بعد ساعات قليلة من إعلان قائد القوات الجوية التابعة لحفتر أن “جميع المواقع والمصالح التركية في جميع المدن المحتلة (بليبيا) هدف مشروع لمقاتلات سلاح الجو”.

ونقلت وكالة “بلومبرغ” للأنباء عن المسؤول التركي قوله إن بلاده مستعدة تماما للدفاع عن قواعدها وغيرها من المواقع الخاضعة لحمايتها باستخدام الطائرات بدون طيار والسفن الحربية التي جرى نشرها بالقرب من طرابلس.

وحذر من أنه سيتم الرد على أية هجمات تستهدف الأتراك، موضحا أن الرد يمكن أن يشمل مقر حفتر شخصيا.

تجدر الإشارة إلى أن قوات “الجيش الليبي” تراجعت “تكتيكيا” خلال الأيام الماضية من بعض مواقعها المتقدمة في محيط العاصمة طرابلس، ونفذت انسحابا جزئيا من الخطوط الأمامية.

وكان صقر الجروشي رئيس أركان القوات الجوية في قوات حفتر، قد قال في بيان قبل ساعات، إن سلاح الجو أوشك على تنفيذ أكبر عملية جوية في تاريخ ليبيا.

وقال إن “جميع المواقع والمصالح التركية في جميع المدن المحتلة هدف مشروع لمقاتلات سلاح الجو بالجيش الليبي”.

المصدر: وكالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.