تسجيل الدخول

مصر.. بلاغ لأمن الدولة ضد طبيبة انتقدت السلطات في تعاملها مع كورونا

كل الوطن - فريق التحرير26 مايو 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
مصر.. بلاغ لأمن الدولة ضد طبيبة انتقدت السلطات في تعاملها مع كورونا

كل الوطن – الرياض: تقدم المحامي المصري سمير صبري ببلاغ للنائب العام نيابة أمن الدولة، ضد عضو مجلس نقابة الأطباء السابقة منى مينا، متهما إياها بنشر أخبار كاذبة وتحريض الأطباء على الانقسام والإضراب.

وقال صبري في البلاغ: “تعرف معادن الجميع وقت الأزمات، تفرز الغث من السمين وتعرف من يقف في خندق واحد مع دولته وأجهزتها ومن ينجر بالتشكيك والاتهامات الباطلة لبئر العداء للدولة، في وقت الحرب”.

وتابع: “الجميع يعلم حجم التضحيات التي يقدمها أبطال القطاع الطبي في مصر، هم الآن على خط المواجهة الأول في عمليات قتال فيروس كورونا، تلك المعركة لا تقلد ضراوة عن معركة دحر أذناب الإرهاب في سيناء”.

وأضاف: “وسط حملات الدعم والشكر التي يقودها أبطال مصريين لدعم القطاع الطبي في مصر بكافة أفراده تخرج علينا الدكتورة منى مينا عضو مجلس نقابة الأطباء الأسبق بوابل من الهجوم على المنظومة الطبية في مصر”.

وقال صبري إن مينا “اعتادت أن تصطاد في الماء العكر”، مؤكدا أنها تجري الآن “مداخلات مع قنوات الشرق ومكملين والجزيرة وتهاجم القطاع الطبي والمنظومة الصحية في مشهد أقل ما يوصف أنه خروج عن المألوف ومحاولة لشق الصف وتكسير “المقاديف” وهدم الروح المعنوية لهؤلاء الأبطال والتحريض وباسلوب فج للأطباء لعمل إضراب عن العمل”.

وأشار إلى أن مينا تهاجم الدولة رغم كل الإجراءات التي تتخذها من أجل حماية المواطنين في ظل أزمة فيروس سكورونا والحد من انتشار الوباء في البلاد.

وأضاف أنه “كان الأجدى لمنى مينا أن تعلن عن مبادرة لمساندة القطاع الصحي في مصر أو تتطوع لمواجهة كورونا في المستشفيات.. أو تعاون الأطباء بأي شكل آخر على اعتبار أنها طبيبة”.

واتهمها بأنها “اختارت أن تحبط جيش مصر الأبيض من خلال الهجوم عليهم وعلى القطاع الصحي في مصر من خلال القنوات المعادية للدولة المصرية”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.