وذكرت صحيفة تليجراف أن ممارسة الرياضة هي جزء من جهود جونسون لمواصلة تعافيه من مرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا، وأن ممارسة الرياضة في القصر تخفف المخاوف الأمنية بشأن هوايته المعتادة في الركض في الأماكن العامة.

ويضم مقر الإقامة الكبير للملكة في لندن حديقة كبيرة وملعب تنس مفتوحا. ومن المعروف أن جونسون من محبي الرياضة.

ونشرت الصحيفة صورة لجونسون /55 عاما/ وهو يتوجه إلى مقر إقامته الرسمي ومكتبه في داونينج ستريت أمس الثلاثاء بعد جلسة التمرين، وهو يرتدي قميصا أحمر وسروالا قصيرا أزرق وحذاء رياضيا.

ونقلت الصحيفة عن مصدر بالقصر قوله إنه تم عرض الامتياز على وزراء بارزين آخرين.

كما شوهد جونسون وهو يمارس الركض في حدائق وساحات قصر لامبيث، المقر الرسمي بلندن لرئيس أساقفة كانتربري – رئيس الكنيسة الأنجليكانية العالمية.

يشار إلى أن قصر باكنجهام مغلق حاليا أما السائحين بسبب وباء كورونا.