وقال في تصريح لوكالة الأنباء السعودية”: إن تنظيم المملكة للمؤتمر يؤكد دورها الريادي لدعم اليمن ورفع المعاناة الإنسانية عن الشعب اليمني الشقيق وامتدادًا لإسهاماتها السخية في تقديم الدعم الإنساني والتنموي لليمن ، حيث تُعدّ المملكة الدولة المانحة الأولى لليمن تاريخيًا”.

وثمن ما يقدمه مجلس التعاون من دعم كبير للجمهورية اليمنية وشعبها، حيث شكّلت مساعداتها الإنسانية والتنموية الجزء الأكبر من المساعدات كافة التي تلقاها اليمن خلال العقود الماضية.

وعبّر معاليه عن تطلعه بأن تسهم هذه المبادرة في حشد جهود المانحين الدوليين لإنجاح هذا المؤتمر الإنساني الكبير من خلال الوقوف مع اليمن بما يسهم في استعادة أمن واستقرار اليمن ورخاء شعبه الشقيق، وتوفير الخدمات الأساسية لمواجهة التحديات الاقتصادية والصحية والأمنية الجسيمة .