وأودع المشتبه به البالغ من العمر 21 عاما، السجن السبت بعد اعتقاله في هيلدسهايم في ساكسونيا السفلى. وأوضح المكتب في بيان أنه عثر في منزله على أسلحة “قد يكون تم شراؤها لتنفيذ مخططه بشن هجوم”.

وكان الشاب أعلن أثناء تواصل على الانترنت أنه يخطط لشن هجوم ضد مسلمين مستوحى من الهجوم الذي وقع في مارس 2019 في كرايست تشيرش وأودى بحياة 51 شخصا في مسجدين. وذكر المكتب “أنه كان ينوي تنفيذ الهجوم بالاسلوب نفسه”.

وعثر محققو الشرطة في أجهزته الالكترونية على “ملفات ذات محتوى يميني متطرف”.

وتعتبر السلطات الألمانية إرهاب اليمين المتطرف التهديد الأول لأمن البلاد.

ووقعت عدة هجمات في الأشهر الماضية. ففي يونيو 2019 اغتيل نائب محافظ مؤيد لاستقبال مهاجرين، في منزله. والمشتبه به قريب من أوساط النازيين الجدد.

وفي أكتوبر 2019 يوم عيد الغفران حاول رجل قريب من اليمين المتطرف، الدخول إلى كنيس في هال لتنفيذ هجوم، وعندما فشل في ذلك قتل امرأة وموظف مطعم قبل أن يعتقل.

وفي فبراير الماضي في هاناو قرب فرانكفورت قتل رجل تسعة أشخاص جميعهم أجانب في إطلاق نار مزدوج على مقاهي لتدخين الشيشة قبل أن ينتحر.

وتم إفشال عدة هجمات أخرى مماثلة في الأشهر الماضية.