تسجيل الدخول

ثلاثة علماء كبار وجدل حول “الموجة الثانية” للفيروس التاجي

كل الوطن - فريق التحرير12 يونيو 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
ثلاثة علماء كبار وجدل حول “الموجة الثانية” للفيروس التاجي

كل الوطن – وكالات: دفع عالم الفيروسات الإيطالي، الاستاذ في جامعة بادوا، أندريا كريسانتي، بفرضية جديدة عن موجة عدوى ثانية محتملة للفيروس التاجي (كورونا).

ورأى الأكاديمي الإيطالي المتخصص أن موجة ثانية محتملة لوباء الفيروس التاجي يمكن أن تحدث في فصل الشتاء القادم.

وقال كريسانتي في هذا الشأن: “لا أحد يعرف على وجه اليقين، لكن هناك احتمال كبير بأن ذلك سيحدث. ومن المحتمل جدا أن يحصل في الشتاء” القادم.

من جهة أخرى أبدى عالم الفيروسات الإيطالي عدم رضاه على قرار الحكومة السويدية بعدم فرض قيود صارمة للحجر الصحي لمواجهة الوباء.

وقال الأكاديمي الإيطالي في هذا السياق: “أرى أن ذلك كان قرارا متسرعا بالنسبة للسويد، وأعتقد أن السويد تدفع ثمنا باهظا لهذا القرار. مات هناك الكثير من الناس بسبب الفيروس، والعدوى لم تضعف. ونتيجة لهذا القرار، أغلقت الدول المجاورة حدودها مع السويد”.

وذكر عالم الفيروسات الإيطالي أنه لا يوجد حتى الآن دليل علمي على أن إنسانا واحدا أومجموعة سكانية كاملة يمكن أن تحقق مناعة مستقرة وطويلة الأمد ضد الفيروسات التاجية.

بالمقابل، أعلن عالم الفيروسات الإيطالي الآخر، ماسيمو كليمنتي، في 11 يونيو أن نتائج الدراسات العلمية الأخيرة تعطي أملا بأنه لن تكون هناك موجة ثانية للفيروس التاجي.

ورأى كليمنتي أن الفيروس التاجي الجديد سيضعف كثيرا إلى درجة أنه لن يتسبب إلا في “أمراض الجهاز التنفسي المعتادة”.

أما أخصائي الأمراض المعدية الياباني، أكيهيرو ساتو، فقد قدّر احتمال تفشي موجة ثانية من “كوفيد – 19” بنسبة 90%.

المصدر: iz.ru

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.