تسجيل الدخول

“لا تعودوا قبل تحرير النيل”.. مجهولون مصريون يهاجمون مواقع إلكترونية إثيوبية

كل الوطن- فريق التحريرمنذ 27 ثانيةآخر تحديث : منذ 27 ثانية
“لا تعودوا قبل تحرير النيل”.. مجهولون مصريون يهاجمون مواقع إلكترونية إثيوبية

كل الوطن   – سبتونيك عربى :   أعلن مجموعة من الهاكرز المصريين يحملون اسم “Cyber_Horus Group” عن اختراق عدد من المواقع الإثيوبية ردا علي ما وصفوه بتعنت الأخيرة في موقفها مع مصر بشأن قضية ملف إنشاء سد النهضة.

ووضع المخترقون رسالة علي تلك المواقع المخترقة تقول “إذا انخفض مستوى النهر، فليسرع جميع جنود الفرعون ويعودوا فقط بعد تحرير النيل، مما يعوق تدفقه وسريانه، والانخراط مع مصر في حرب قد يكلفك أكثر من حياة شعب إثيوبيا، ولتكن لعنة الفراعنة على كل من أراد مصر بسوء”.

وشملت قائمة المواقع الإثيوبية الحكومية المستهدفة كلا من كلية جنوب الشرطة dpc .gov .et، ومكتب التطور التعليمي في إثيوبيا gov .et snnrepdub، إضافة الي وكالة الإحصاء المركزية في إثيوبيا snnprestrade.gov .et، ومركز الإحصائيات الإثيوبية sictda.gov، ومجلس الأمم الإثيوبية snnprsc.gov .et.

وكان وزير خارجية إثيوبيا، غيدو أندارغاشيو، قال في مقابلة مطولة أجراها مع وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، مساء أمس الجمعة، إن بلاده ماضية قدما في ملء سد النهضة الشهر المقبل سواء بالاتفاق مع مصر أو دونه.

وقال: “بالنسبة لنا، ليس من الضروري التوصل إلى اتفاق قبل البدء في ملء السد، وبالتالي سنبدأ عملية الملء في موسم الأمطار المقبل”.

وفي أول رد فعل على التصريحات الإثيوبية، أعلنت مصر، عن تقدمها بطلب إلى مجلس الأمن بالأمم المتحدة حول سد النهضة تدعو فيه المجلس إلى التدخل من أجل تأكيد أهمية مواصلة الدول الثلاث مصر وأثيوبيا والسودان التفاوض بحسن نية تنفيذا لالتزاماتها وفق قواعد القانون الدولي.

إنفوجرافيك
سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.