تسجيل الدخول

ظهور مُتعب إلى جوار يارا أعاد فتح الملف..زواج الفنانات بمشاهير الرياضة قنابل موقوتة

2010-09-02T16:35:00+03:00
2014-03-09T16:06:22+03:00
ملفات ساخنة
kolalwatn2 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
ظهور مُتعب إلى جوار يارا أعاد فتح الملف..زواج الفنانات بمشاهير الرياضة قنابل موقوتة
كل الوطن

كل الوطن- القاهرة- محمد عارف: جاء ظهور الفنانة يارا نعوم إلى جوار عماد متعب نجم كرة القدم بالنادي الأهلي والمنتخب القومي ليعيد من جديد فتح ملف علاقة مشاهير الرياضة

يارا نعوم اكتسبت شهرتها من مايوه بكيني أخضر ارتدته في مسابقة ملكات العالم.. وعلاقتها بمتعب تثير علامات استفهام كثيرة حول “منتخب الساجدين”

رجاء ومختار.. وعبد المنصف ولقاء.. وبهيج وناهد جبر أشهر الزيجات الناجحة.. والفضائح أنهت زواج جمال عبد الحميد من فلة وطارق السعيد من هدى رستم

كل الوطن- القاهرة- محمد عارف: جاء ظهور الفنانة يارا نعوم إلى جوار عماد متعب نجم كرة القدم بالنادي الأهلي والمنتخب القومي ليعيد من جديد فتح ملف علاقة مشاهير الرياضة بنجمات الفن، وهي العلاقة التي كانت قد خفتت لفترة وجيزة ارتبط فيها اسم مشاهير الرياضة في مصر، وتحديداً لاعبي المنتخب الوطني المصري، بكونهم الأكثر خلقاً وابتعاداً عن سهرات الفن والسهر. حتى أصبح يطلق على المنتخب المصري لكرة القدم لقب “منتخب الساجدين”.

ظهور يارا والذي بلغ أوجه في لقاء الأهلي الأخير مع فريق نادي الشبيبة أعاد فتح هذا الملف وأثار حالة من الجدل حول سلوكيات متعب خاصة وأن أول ظهور يارا نعوم ارتبط بمشاركتها في مسابقة ملكات جمال العالم وهي المسابقة التي تطالها العديد من الانتقادات بسبب ارتداء المشاركات فيها للبكيني بوصة تظهر محاسن أجسادهن. وهو الأمر الذي أثار انتقادات كبيرة ليارا في عام 2007، وهو العام الذي شهد حصولها على لقب ملكة جمال مصر. وازدادت حدة الانتقادات مع الصور التي نشرت لها، أثناء مشاركتها في مسابقة ملكات جمال العالم في عام 2008، وهي ترتدي “مايوه بكيني أخضر من قطعتين” كان يفضح تفاصيل جسدها.

وتشير التقارير الواردة فيما يتعلق بعلاقة مشاهير الرياضة بنجمات الفن إلى أن تاريخ تلك العلاقة يعد إلى نحو 40 عاماً، وأن هناك زيجات ناجحة ما زالت تجمع بين أطراف هذه العلاقة، وإن كانت هناك زيجات فاشلة سقطت مع هبوب أول رياح.

من بين أهم الزيجات الفاشلة زواج الراحل سيد متولي، رئيس نادي المصري، من الفنانة سهير رمزي. ولم يستمر الزواج كثيراً، بل وكانت نهايته على أسوأ ما يكون بعد وقوع متولي في أزمات مالية انتهت آنذاك بالحجز على أمواله بسبب مشكلاته وقتها مع البنوك. والعجيب أن الانفصال يمكن وصفه بأنه “كان وش السعد” على الحاج سيد متولي والذي سرعان ما استعاد عافيته المالية لدرجة انه كان ينفق من ماله الخاص على النادي المصري البورسعيدي والذي ظل رئيساً له حتى وفاته منذ نحو عامين.

ومن بين الزيجات الفاشلة أيضاً زواج الفنانة نجوى إبراهيم من مروان كنفاني حارس مرمى النادي الأهلي السابق والمستشار السابق للرئيس ياسر عرفات في نيويورك، وهو الزواج الذي أثمر عن نجليهما “ناصر وحكم”. وجاء الانفصال بعد رحيل كنفاني عن مصر ومواصلته العمل السياسي إلى جوار عرفات.

والعجيب أن هناك علاقات زوجية انتهت نهايات مأساوية، مثل زواج جمال عبد الحميد، احد ابرز نجوم المنتخب القومي المصري الذي شارك في بطولة كأس العالم بإيطاليا في عام 1990. حيث تزوج جمال من الفنانة فلة. ودفع جمال ثمن هذا الزواج غالياً عندما عايره الجمهور بورود اسمها ضمن “قضية آداب” في واقعة أعادت لاعب نادي الزمالك السابق إلى رشده. حيث انفصل عنها بعد أن هتف جمهور النادي الأهلي ضده في مباراة لناديه (الزمالك) ضد الأهلي قائلاً “فلة.. فلة”. والأمر نفسه كان من نصيب لاعب نادي الزمالك السابق ومدرب المنتخب المصري الأوليمبي الحالي طارق السعيد. والذي تزوج من فنانة مغمورة تدعى “هدى رستم” والتي تعرضت للسجن لاتهامها في قضية “آداب”.

لكن يبقى أن هناك زيجات ظلت ناجحة، ولم ترهقها أحاديث أهل الفن التي لا تنتهي. واهم هذه الزيجات الناجحة زواج الفنانة رجاء الجداوي من حارس نادي الترسانة السابق حسن مختار. وهناك أيضاً زواج لاعب نادي الزمالك السابق عصام بهيج من الفنانة ناهد جبر. وهو الزواج الذي استمر حتى وفاة بهيج.

أما الثنائي الأشهر في الفترة الحالية فنجماه هما محمد عبد المنصف حارس مرمى منتخب نادي الزمالك والمنتخب الوطني السابق والحارس الحالي لفريق الجونة والفنانة لقاء الخميسي. ويمثل منصف ولقاء ثنائياً متفاهماً حتى الآن رغم الشائعات التي تخرج من حين لآخر زاعمة وجود خلافات بينهما.

وبالعودة إلى يارا نعوم، نجد أن سيرها الذاتية حسب ما هو منشور على موقع “تحت العشرين”، تشير إلى أنها ولدت في الأول من سبتمبر من عام 1985. وهي عارضة أزياء مصرية حازت على لقب “ملكة جمال مصر 2008”. ودرست الديكور بمعهد السينما. ولم يخطر على بالها مطلقاً أن تصبح يوماً ممثلة وسبق أن عملت كمهندسة ديكور تحت التدريب في مسلسل “أحزان مريم” للمخرج عادل المغربي الذي تعلمت منه الكثير وكانت تراقبه بشدة وهو يوجه نجم العمل وتمنت أن تشارك في هذا المسلسل آنذاك. واشتركت في مسابقة ملكة جمال الكون لعام 2008 في فيتنام وكانت الوحيدة من الدول العربية التي شاركت في المسابقة ولم تصل إلى الأدوار النهائية.إلى أن اختارها المخرج خالد يوسف لتكون ضمن الوجوه الجديدة الموجودة في فيلم ” حين ميسرة” حيث مثلت دور “مريم” زوجة بطل الفيلم.

وتقول يارا في حوار سابق لها مع موقع إيلاف إن “ارتداءها الملابس الصارخة في مسابقة ملكات جمال العالم ليس عيباً، فهذا زي موحد أثناء إجراء الاختبارات، وبالتالي فانا لست عارية وسط محجبات مثلاً كي أكون شاذة عنهن فالجميع سواسية وقتها”. وترفض يارا في حوارها أن “تكون الملابس دليلاً على التحرر” قائلة إنه “من الممكن أن ترى فتاة شبه عارية وربما عارية تماماً ولكن من الصعوبة أن تقترب منها والعكس صحيح”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.