تسجيل الدخول

جوزيبي كونتي والسراج يؤكدان : حل الأزمة الليبية لا يمكن أن يكون عسكريا

كل الوطن- فريق التحرير27 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
جوزيبي كونتي والسراج يؤكدان : حل الأزمة الليبية لا يمكن أن يكون عسكريا

كل الوطن  – وكالات – ار تى :    أكد رئيس وزراء إيطاليا جوزيبي كونتي ورئيس حكومة الوفاق الليبية فائز السراج، خلال لقاءهما في العاصمة الإيطالية في روما يوم السبت، على أن حل الأزمة الليبية لا يمكن أن يكون عسكريا.

وقالت حكومة الوفاق في بيان نشرته على صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، إن رئيس المجلس الرئاسي التقى رئيس وزراء إيطاليا في روما في إطار التشاور والتنسيق بين البلدين.

وأضافت في بيانها، أن الجانبين جددا خلال اللقاء بأن حل الأزمة الليبية لا يمكن أن يكون عسكريا، وأن على الجميع العمل من خلال مسار سياسي يحقق الاستقرار وفقا لقرار مجلس الأمن ومخرجات مؤتمر برلين.

وأشارت إلى أنه وعلى الصعيد الثنائي، تم الاتفاق على تشكيل لجنة لمتابعة عودة الشركات الإيطالية لاستئناف نشاطها في ليبيا، وكذلك استمرار مساهمة إيطاليا في عملية نزع الألغام التي بدأت منذ أيا

كما اجتمع السراج مع ستيفاني وليامز الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، حيث تطرق الطرفان خلال الاجتماع إلى مستجدات الأوضاع في ليبيا وجهود الأمم المتحدة لاستئناف المسار السياسي بناء على مخرجات مؤتمر برلين وقرار مجلس الأمن رقم “2510”، للوصول إلى تسوية شاملة وبما يحافظ على سيادة واستقلال ليبيا وسلامة أراضيها ووحدتها الوطنية.

كما بحث الاجتماع ضرورة رفع الإغلاق عن المواقع النفطية واستئناف إنتاج النفط تحت إشراف المؤسسة الوطنية للنفط.

وأفاد المكتب الإعلامي لحكومة الوفاق، بأن السراج ووليامز رحبا بقرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بإنشاء بعثة دولية لتقصي الحقائق في ليبيا لضمان محاسبة مرتكبي انتهاكات حقوق الإنسان، في إشارة إلى المقابر الجماعية التي تم اكتشافها في مدينة ترهونة وكذلك زرع ألغام وأجهزة متفجرة في مناطق سكنية.

المصدر: RT + وكالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.