تسجيل الدخول

مصرع مصري وإصابة آخر فى حادثي دهس متعمد بالكويت

2020-07-07T17:25:40+03:00
2020-07-07T17:26:23+03:00
جرائم وحوادث
كل الوطن - فريق التحرير7 يوليو 2020آخر تحديث : منذ شهرين
مصرع مصري وإصابة آخر فى حادثي دهس متعمد بالكويت

كل الوطن – وكالات: تتحرى المباحث الجنائية في الكويت، جريمتي دهس وافدين مصريين في منطقتي الوفرة والسالمية، انتهت الأولى بوفاة المجني عليه، والثانية بإصابة الضحية بجراح خطرة نقل على إثرها إلى المستشفى.

وكثفت الأجهزة الأمنية الكويتية تحقيقاتها للعثور على المتهمين في هاتين الجريمتين.

وذكرت صحيفة “الراي” الكويتية اليوم، أن الحادثة الأولى وقعت في منطقة الوفرة، حيث تلقت وزارة الداخلية بلاغا عن وجود شخص ملقى على الأرض خارج أسوار مزرعة يعمل بها، ولدى وصول رجال الأمن للموقع عثروا عليه جثة هامدة.

وتبين أن الضحية، مصري الجنسية من مواليد 1985، وتعرض للدهس، فيما أشارت آثار إطارات في المكان إلى وجود شبهة جنائية.

وكشفت حسابات إخبارية محلية أن الضحية يدعى عادل حلمي، وأنه تصدى للصوص خلال دفاعه عن مزرعة كفيله في الوفرة.

وتبين أن الحادثة الثانية التي وقعت في منطقة السالمية، انتهت بإسعاف مصري يعمل في مجال توصيل الأدوية والمستلزمات الطبية إلى الصيدليات، تعرض لمحاولة سرقة أثناء توجهه إلى إحدى الصيدليات، وتوقف عند بقالة لشراء قارورة ماء، تاركا سيارته في وضعية التشغيل، وفجأة أبصر مجهولا يفتح بابها ويحاول الانطلاق بها، وعندما حاول منعه، تحرك بها ودهسه، وتوارى عن الأنظار.

وتبين أن المصري ترك في سيارته مبلغ 600 دينار (1980 دولارا)، وكمية من الأدوية.

وأصدر وزير القوى العاملة المصري، محمد سعفان، تعليمات فورية لمكتب التمثيل العمالي في السفارة المصرية بالكويت بمتابعة قضية مقتل وإصابة مصريين في حادثي دهس بالوفرة والسالمية بالكويت، والتواصل مع ذويهم بالتنسيق مع القنصلية المصرية لمتابعة التحقيقات وإنهاء نقل جثمان المتوفى للقاهرة، ومتابعة حالة المصاب.

المصدر:”الراي”+”اليوم السابع”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.