تسجيل الدخول

هيئة حقوق الإنسان تطلق برنامجًا تدريبيًا موجهًا للإعلاميين السعوديين

كل الوطن - فريق التحرير13 يوليو 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
هيئة حقوق الإنسان تطلق برنامجًا تدريبيًا موجهًا للإعلاميين السعوديين

كل الوطن – الرياض: يدشن رئيس هيئة حقوق الإنسان د. عواد بن صالح العواد غداً الثلاثاء بحضور المنسقة المقيمة للأمم المتحدة في المملكة السيدة ناتالي فوستيه، برنامجًا تدريبيًا موجهًا للإعلاميين السعوديين بعنوان “النهج الصحفي القائم على حقوق الإنسان”، والتي تنفذه الهيئة بالتعاون مع المفوضية السامية لحقوق الإنسان، بمشاركة مختصين في مجال الإعلام، وخبراء دوليين من المفوضية السامية لحقوق الإنسان، وحضور عدد من الإعلاميين والإعلاميات من مختلف وسائل الإعلام في المملكة.

ويستهدف البرنامج الذي تقيمه الهيئة عن بعد على مدى يومين، تطوير قدرات المشاركين من الإعلاميين والإعلاميات في التعامل مع قضايا حقوق الإنسان، وتعريفهم بالإطار الدولي لحقوق الإنسان وآلية عمله، وصقل مهاراتهم لتناول هذه القضايا في المحتوى المرئي والمسموع والمقروء والرقمي، والتدريب على الكتابة في الشأن الإنساني، وتطبيق مفاهيم حقوق الإنسان في العمل الصحفي، إضافة إلى إيجاد شراكة استراتيجية مع الإعلام.

وستتناول جلسات اليوم الأول القانون الدولي لحقوق الإنسان عبر التطرق للمواثيق الأساسية ذات الصلة، ومنظومة الأمم المتحدة والنظام الدولي لحقوق الانسان وآلية عمله، ومفاهيم ومصلحات حقوق الإنسان، كما ستلقي نظرة عامة على التنظيم القانوني للنشر الإعلامي في المملكة العربية السعودية.

فيما ستطرق جلسات اليوم الثاني إلى أهمية دور الصحفي والصحفية في تعزيز حقوق الإنسان، وحرية الرأي والتعبير وأهميتها وفقاً للمواثيق الدولية والقيود المفروضة عليها، والجوانب الأخلاقية لمهنة الصحافة.

وستتناول أيضاً النهج القائم على حقوق الإنسان في العمل الصحفي، وذلك عبر تعريفه، والمبادئ التي يراعيها، والمنفعة من استخدام هذا النهج في العمل الصحفي، وتعزيز الجوانب المعرفية بتغطية واحترام حقوق الإنسان اثناء التغطية الصحفية؛ حيث سيطلع المشاركون على تجارب حقيقية للصحفيين والصحفيات في مجال حماية حقوق الانسان من خلال العمل الصحفي، كما ستقام مجموعات عمل من المشاركين بتغطية مواضيع صحفية باستخدام النهج القائم على حقوق الإنسان.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.