تسجيل الدخول

رغم مرور 42 عاما… إسرائيل تحتفي بزيارة السادات لتل أييب

كل الوطن- فريق التحريرمنذ دقيقة واحدةآخر تحديث : منذ دقيقة واحدة
رغم مرور 42 عاما… إسرائيل تحتفي بزيارة السادات لتل أييب
كل الوطن  – سبتونيك  :  احتفت الخارجية الإسرائيلية بزيارة الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات، إليها قبل 42 عاما

ونشرت وزارة الخارجية الإسرائيلية على صفحتها الرسمية في “تويتر”، باللغة العربية، المعروفة باسم “إسرائيل بالعربية”، تغريدة جديدة، مساء اليوم، الثلاثاء، احتفت من خلالها تل أبيب بتلك الزيارة، رغم مرور 42 عاما على إتمام تلك الزيارة التاريخية.

وقالت الخارجية الإسرائيلية إنه “في مثل هذا اليوم قبل 42 عاما… السادات يهبط في إسرائيل… بعد أربع حروب بين مصر وإسرائيل، قبل الرئيس المصري السادات دعوة رئيس الوزراء الإسرائيلي بيجن إلى السلام، ووافق على لقائه ومخاطبة الشعب الإسرائيلي في البرلمان الإسرائيلي”.

وتابعت الوزارة الإسرائيلية “تلقى السادات ترحيبا حارا من قبل المواطنين الإسرائيليين”.

يشار إلى أن السادات زار إسرائيل في التاسع عشر من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 1977، لتبدأ مرحلة تاريخية بين الطرفين، العربي والإسرائيلي.

وانتهت زيارة السادات لإسرائيل بنتائج لم يتوقعها أحد، وبعدها بعامين تم توقيع معاهدة السلام في المنتجع الأمريكي، كامب ديفيد، لتكون أول معاهدة صلح بين إسرائيل ودولة عربية منذ إعلان قيام إسرائيل.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.