تسجيل الدخول

قصة تحويل سمير صبري للتحقيق بسبب فيفي عبده

كل الوطن - فريق التحريرمنذ 18 ثانيةآخر تحديث : منذ 18 ثانية
قصة تحويل سمير صبري للتحقيق بسبب فيفي عبده

كشف الفنان المصري سمير صبري، عن موقف تعرض له خلال تقديمه أحد برامجه مع مسئول خلال حكم الرئيس الراحل أنور السادات.

سمير صبري، قال خلال استضافته ببرنامج “التاسعة”، الذي يقدمه الإعلامي وائل الابراشي، على القناة الأولى بالتلفزيون المصري، إن قصة الخلافات بدأت عندما استضاف سمير صبري رموز المعارضة، خاصة أنه كان يمتلك رؤية إعلامية محددة، والوزير كان يرفض حلقات معينة.

وأضاف: “أنا كنت أصر على تقديم تلك الحلقات مع الرموز، حتى وصل الأمر أنه أوقف البرنامج لمدة كبيرة، وفي يوم من الأيام، طالب أحد النواب من رئيس التليفزيون وقتها بظهور إحدى الراقصات المبتدئات في برنامجي “النادي الدولي”، وكانت وقتها الفنانة فيفي عبده، وبالفعل تم استضافتها”.

وتابع، أثناء البرنامج بدأ في طرح الأسئلة عليها، وقال لها إنتي منين، لترد الراقصة وقتها من “ميت أبو الكوم”، ليصاب صبري بالذهول، لينظر إلى المخرج حتى ينتقل إلى كاميرا أخرى، حتى يحذف تلك المقدمة، خاصة أنه لا يليق ظهور أشياء معينة في التليفزيون المصري وقتها، وقبل سفره إلى لندن أوصى مخرج البرنامج بحذف المقدمة، ولكن تعمد المخرج عدم الحذف وعرضت الحلقة، وانقلبت الدنيا رأساً على عقب، ليتم التحقيق مع الجميع، ليثبت صبري أنه كان وقتها في لندن وأوصى بحذف المشهد الأول.

ليعلم بعدها الرئيس محمد أنور السادات، أن برنامج سمير صبري متوقف، ليأمر وقتها بعودة البرنامج علي الفور.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.