تسجيل الدخول

من أجل 30 ألف جنيه.. خمسيني يذبح طفلا أمام والده في مدينة أكتوبر بمصر

2020-10-31T19:46:29+03:00
2020-10-31T19:48:40+03:00
جرائم وحوادث
كل الوطن - فريق التحرير31 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
من أجل 30 ألف جنيه.. خمسيني يذبح طفلا أمام والده في مدينة أكتوبر بمصر

كل الوطن – وكالات: أقدم رجل مصري في عقده السادس على قتل طفل أمام والده بطريقة مروعة وذلك لتأخر الأب في سداد باقي دين عليه.

وفي التفاصيل، وفق صحيفة “الوطن” المصرية، قام الدائن بذبح طفل أمام والده لمماطلته في سداد 30 ألف جنيه لوجود تعاملات تجارية بينهما، ليسقط المجني عليه على الأرض جثة هامدة في مشهد مؤلم أمام أعين والده المذهول من هول الكارثة.

ووقعت أحداث الجريمة النكراء والمروعة داخل منزل والد الطفل في مدينة أكتوبر بمصر، وجاءت بهدف الانتقام منه بعدما وقف المتهم أمام باب شقة والد المجني عليه وطالبه بسداد 30 ألف جنيه، لكن الأب المكلوم طلب منه مهلة جديدة حتى يتمكن من تأمين المبلغ.

وقالت الصحيفة إن القاتل استشاط غضبا وأشهر السكين الذي أخرجه من ملابسه ووضعه على رقبة الطفل وقال: “أنا عايز فلوسي دلوقتي عشان ما أقتلش ابنك قدام عنيك”.

ولم تشفع توسلات والد الطفل واستعطافه للجاني لمد مهلة السداد، فنفذ تهديده وسدد عدة طعنات نافذة في جسد الضحية، وفي الرقبة أردت الطفل قتيلا، ثم فر هاربا.

وجرى إبلاغ الشرطة، فانتقلت إلى مسرح الجريمة وتبين أن الطفل “محمد.ح” 13 سنة، سوداني الجنسية، وأن والده كانت تربطه تعاملات تجارية بالمتهم الذي نفذ الجريمة.

وبينت التحقيقات أن خلافا ماليا بين والد الطفل وشخص خمسييني مقيم بالسويس وراء الحادث، حيث كانت بينهما تعاملات تجارية بلغت قيمتها 50 ألف جنيه كنقود مستحقة السداد للمتهم، وقبل الجريمة بأيام سدد والد الطفل السوداني 20 ألف جنيه للطرف الثاني، لكنه لم يسدد الباقي.

وتمكنت المباحث من القبض على المتهم الذي اعترف بتفاصيل الجريمة فتم تحرير محضر بالواقعة، وتمت إحالته إلى النيابة العامة للتحقيق معه بتهمة القتل العمد.

المصدر: صحيفة “الوطن” المصرية

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.