تسجيل الدخول

زوج سيدتَي الحفل الجنسي بالفسطاط: صورت لهم فيديو إباحي عشان المصداقية مع الزبون

كل الوطن - فريق التحرير8 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
زوج سيدتَي الحفل الجنسي بالفسطاط: صورت لهم فيديو إباحي عشان المصداقية مع الزبون

كل الوطن – الوطن المصرية: اعترافات تفصيلية أدلى بها منظمو حفل الجنس الجماعي بمنطقة الفسطاط في مصر القديمة، بعد إلقاء القبض عليهم، مؤكدين أنهم لجأوا إلى تصوير فيديو إباحي لاستخدامه في الترويج لنشاط الشبكة الإجرامي على منصات التواصل الاجتماعي، عن طريق إرساله عبر البريد الإلكتروني الخاص للأشخاص، الراغبين في ممارسة الدعارة.

“الفيديو ده طُعم عشان نصطاد بيه الزباين”، بهذه الجملة بدأ المتهم بإدارة الشبكة المنافية للآداب، وزوج المتهمتين اللتين ظهرتا في الفيديو، يسرد خطته في الترويج لنشاطهم، موضحا: “الزبون بيبقى عايز يشوف صورة البنات، بس إحنا عملنا فيديو كمان، عشان يبقى فيه مصداقية أكتر”، موضحا أنهم استدرجوا عددا كبيرا من راغبي المتعة الحرام على “فيسبوك” و”تويتر” لممارسة الدعارة مقابل 300 جنيه في الليلة.

تحريات مباحث الآداب أكدت بالفعل أن الشبكة يقودها عاطل وزوجتاه، مشيرة إلى أنهم بعد القبض عليهم، اتفقت أقوالهم جميعا، إذ اعترفوا: “إحنا اتفقنا مع بعض على ترويج الدعارة على منصات التواصل الاجتماعي، عشان نصطاد الزباين بسرعة بدل النزول للشوارع، والخطة دي نجحت معانا، وكنا بنكسب كتير”.

وبينت التحريات أن المتهم عاطل مقيم بمنطقة الفسطاط، لديه زوجتان يستغلهما في أعمال الدعارة مقابل مبالغ مالية، ولديه فتاة قاصر من إحداهما، وتبين أن المتهم يستغل زوجتيه لعرضهما في ممارسة الأعمال المنافية، من خلال عرض صورهما على مواقع التواصل مقابل مبالغ مالية، ويتم الاتفاق على المبلغ ومكان المقابلة من خلال الرسائل، وتجهيز أوراق زواج عرفية.

ورصدت الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الاجتماعى، إحدى الصفحات على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” تحوى العديد من صور الفتيات وبعض العبارات التى يبدى من خلالها المُعلن استعداده لإحضار فتيات لممارسة الأعمال المنافية للآداب بمقابل مادي لمدة أسبوع تحت ستار الزواج العرفي محدد المدة.

وبإجراء التحريات وجمع المعلومات أمكن تحديد القائم على إدارة الصفحة المشار إليها، وتبين أنه أحد الأشخاص، بدون عمل، مقيم بدائرة قسم شرطة الجيزة، له معلومات جنائية، وبصحبته سيدتان وهما زوجتاه وكانتا تمارسان الدعارة مع شابين داخل شقة في الفسطاط.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطه، حال تواجدهم بدائرة قسم شرطة مصر القديمة بمحافظة القاهرة، وبحوزتهم 3 هواتف محمولة أحدها خاص بالمتهم الأول محمل عليه الرسائل والمحادثات التى تؤكد نشاطه الآثم.

وقررت النيابة العامة حبس أعضاء الشبكة لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات بتهمة ممارسة وتسهيل الدعارة، بعد أن اعترف المتهمون بتفاصيل الجريمة طوال 5 ساعات متصلة أمام جهات التحقيق.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.