تسجيل الدخول

انتشار مرض جلدي غامض بين الصيادين في السنغال

كل الوطن - فريق التحرير19 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
انتشار مرض جلدي غامض بين الصيادين في السنغال

كل الوطن – وكالات: أعلنت السلطات السنغالية أن مرضا جلديا غامضا انتشر بين الصيادين في عدة مناطق من البلاد، وأصاب حتى الآن أكثر من 200 صياد.

وقال حاكم العاصمة دكار الحسن صال، إن السلطات شكلت خلية أزمة مكلفة بمتابعة هذا المرض الغامض، الذي ظهر في البداية لدى صيادين في حي تياروي سير مير، بضواحي العاصمة دكار.

وأكد بعد زيارته حي الصيادين أن المرض أصاب أكثر من مئتي صياد، كانوا عائدين من رحلات صيد، مشيرا الى أن “تقرحات ظهرت على أجسادهم ووصلت إلى وجوه بعضهم، والظاهرة ما تزال في تصاعد”.

وأعلنت السلطات أنها وضعت المصابين بالمرض في الحجر الصحي، وأخذت عينات منهم ستخضع للفحص، بالإضافة إلى عينات من المحيط.

في غضون ذلك لم تعلن السلطات عن أي وفيات بسبب المرض الغامض، أو أي حالات صحية حرجة.

المصدر: وكالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.